• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ائتلاف نسوي في الانتخابات البرلمانية بالبصرة

84 % من الناخبين العراقيين يتسلمون البطاقات الإلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق أمس أن عدد العراقيين الذين تسلموا بطاقات الناخبين الإلكترونية التي تتيح لهم المشاركة في الانتخابات البرلمانية نهاية الشهر الجاري، بلغ 17 مليوناً و713 ألفاً و283 عراقياً من أصل إجمالي عدد العراقيين الذي يحق لهم التصويت البالغ أكثر من 21 مليون عراقي. وذكرت المفوضية في الوقت نفسه أن محافظة البصرة انفردت عن باقي محافظات البلاد بتنافس قائمة انتخابية جميع مرشحيها من النساء، تحمل اسم «تيار المرأة المستقلة»، بينما بلغ عدد المرشحات أكثر من ربع العدد الكلي البالغ 9033 مرشحاً.

وقال محسن الموسوي عضو مجلس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في بيان صحفي إن «عدد الناخبين المشمولين بالاقتراع الخاص والعام ممن تسلموا بطاقاتهم الإلكترونية لغاية الآن بلغ نسبة 84%». وأضاف أن «عدد البطاقات الموزعة في محافظة الأنبار للتصويت العام بلغ 12 ألفاً و478 بطاقة بنسبة 65%، في حين بلغ عدد البطاقات الموزعة بين الناخبين المشمولين بالتصويت الخاص (العسكريين ورجال الشرطة والأجهزة الأمنية) بلغ 45 ألفاً و754 بطاقة وبنسبة 72%». وذكر أن اليوم الأخير لتوزيع بطاقات الناخب الإلكترونية بين المشمولين بها سينتهي في 20 أبريل الحالي، في حين يمتد هذا الموعد في محافظة الأنبار فقط إلى 25 أبريل.

من جهة أخرى ذكرت كولشان كمال عضو مجلس مفوضية الانتخابات أمس أن محافظة البصرة انفردت عن باقي محافظات البلاد بتنافس قائمة انتخابية جميع مرشحيها من النساء، تحمل اسم «تيار المرأة المستقلة». وقالت لصحيفة «المدى» المستقلة في عددها أمس إن «أعداد المرشحات لمجلس النواب شهدت تزايداً واضحاً مقارنة بانتخابات مجالس المحافظات والدورات البرلمانية السابقة، وأن عدد المرشحات وصل إلى 2607 مرشحات، من بين 9033 مرشحاً، وهي نسبة تبلغ أكثر من ربع المرشحين».

وأضافت أن «مفوضية الانتخابات تقدم كل التسهيلات اللازمة للمرشحات، وقد اتخذنا مواقف جدية مع المرأة، حين قمنا بتقليل التأمينات التي تفرض على الكيان السياسي الذي يضم النساء من 25 مليون دينار إلى عشرة ملايين، وكذلك قللنا التأمينات على النساء اللاتي دخلن مع الكتل الأخرى من 5 ملايين دينار إلى مليون واحد».

وبينت أن «نسبة أعداد النساء اللاتي تم شمولهن بالمساءلة والعدالة والقيود الجنائية قليلة جداً، والانتخابات الحالية شهدت دخول كيان سياسي جديد كله من النساء وهو تيار المرأة المستقلة من البصرة».

(بغداد - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا