• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الشارقة للقادة» يناقش دور القطاعات اللوجستية في خدمة الاقتصاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 يناير 2015

الشارقة (وام)

بدأ منتدى الشارقة للتطوير فعاليات الورشة التدريبية للمشاركين في برنامج الشارقة للقادة في نسخته الثانية بزيارة نظمها إلى مقر شركة «جلفتينر» في ميناء خالد، والتي تعد ثاني أكبر مشغل للموانئ في الإمارات العربية المتحدة.

وتعد الزيارة واحدة من أولى الزيارات في إطار رؤى البرنامج الرامية إلى إكساب المشاركين خبرة عملية وشروحا أكاديمية طوال الفترة المقبلة، والتي ستتواصل على مدى انعقاد البرنامج للوقوف على عدد من القطاعات مثل القطاع السياحي والتعليمي والصناعي والمصرفي والخدمي وغيرها، وكيفية تحقيق متطلبات الادارة المتكاملة من خلال ترجمة نهج الابتكار في كل مجالاتها وتترجم شعارها «القيادة في عصر الابتكار» .

وكان في استقبال وفد المشاركين بالبرنامج كل من على الفتحي نائب المدير التجاري وريتشارد جيمس مدير ميناء الحاويات لشركة جلفتينر والتي تدير ميناء الحاويات في الشارقة وخورفكان وجرى تقديم شرح مفصل عن مختلف مراحل التوسع لشركة جلفتينر خارج إمارة الشارقة في عدد من الدول العربية والبرازيل ومؤخرا في الولايات المتحدة الأميركية إضافة إلى ما تقدمه من أعمال في ميناء خالد وما تتولاه من تقديم خدمات للنقل البري للحاويات لتسهيل التوصيل للعملاء.

واطلع المشاركون خلال الزيارة على المستقبل الواعد الذي ينتظر القطاع اللوجستي وخدمات النقل في الشارقة وما يمثله في الوقت الراهن من محرك هام في تحفيز اقتصاد الإمارة للتوسع بالبنى التحتية بقطاع الخدمات اللوجستية في الإمارة والاستفادة من الموقع الاستراتيجي بين أوروبا والشرق الأقصى وإطلالتها على سواحل الخليج العربي والمحيط الهندي إلى جانب السمعة الحسنة التي اكتسبتها شركة جلفتينر في إدارة الموانئ وتصنف ميناء خورفكان كأسرع ميناء في المنطقة في التعامل مع السفن .

وتركزت الزيارة التي تتلاقى أهدافها وأهداف برنامج الشارقة للقادة في العمل على تعزيز مفاهيم الابتكار في أطروحاتها عبر تسليط الضوء على أهمية ومحورية دور القطاع اللوجستي ومخرجاته وآليات الابتكار في هذا القطاع الحيوي .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا