• الخميس 29 محرم 1439هـ - 19 أكتوبر 2017م

غزارة تهديفية في الجولة الثانية لكرة الرجال

«أدنوك» يمطر شباك «جالاكتيوس» بـ 11 هدفاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يونيو 2017

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت الجولة الثانية من منافسات خماسيات كرة القدم للرجال، والتي أقيمت مساء أمس الأول، غزارة تهديفية بتسجيل 19 هدفاً في 4 مباريات ليصل عدد الأهداف المسجل في البطولة إلى 29 هدفاً عقب جولتين فقط من دور المجموعات.

وتصدر فريق بن حمودة المجموعة الأولى، بعد أن حقق انتصاره الثاني على التوالي، بالفوز على سينيرز لإدارة العقارات، بهدف مقابل لا شيء، سجله إسلام حسين ليضع الفريق النقطة السادسة في رصيده ويقترب من التأهل إلى الدور نصف النهائي، وفي المباراة الثانية، ضمن المجموعة ذاتها حقق مؤسسة الرميثي فوزاً ثميناً بثلاثة أهداف مقابل هدف على فريق القوات الجوية، ليأتي الرميثي في المركز الثاني خلف بن حمودة برصيد 4 نقاط من فوز وتعادل، واحتل سينيرز لإدارة العقارات المركز الثالث في المجموعة بنقطة واحدة، بينما تذيل القوات الجوية ويور للأسنان المجموعة في المركزين الخامس الرابع والخامس من دون رصيد.

وفي المجموعة الثانية، اكتسح فريق أدنوك منافسه جالاكتيوس بـ11 هدفاً في مباراة من طرف واحد تسيدها أدنوك بالكامل، وفرض سيطرته على مجريات الأمور، ونجح في التفوق بفضل فارق الإمكانيات وأحرز محمد جواد وسفيان المسرار أربعة أهداف لكل منهما، فيما سجل كل من يوسف المزروعي وعادل حبيل وبلال بكالي هدفاً.

وفاز فريق هيلثي سبورت بصعوبة على توتو فور بهدفين مقابل هدف قدم خلالها الفريقان أداء متكافئاً، حسمها هيلثي سبورت في الوقت القاتل، وسجل هدفي هيلثي سبورت محمد عبد الملا وسعيد بن خضا، فيما أحرز هدف تو تو فور حسن الشامي.

وبانتهاء مباريات الجولة الثانية احتل أدنوك صدارة المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط بجدارة من فوزين متتاليين، بفارق 3 نقاط عن هيلثي سبورت الذي احتل المركز الثاني بـ3 نقاط، ثم السيف جرافيكس وتوتو فور في المركزين الثالث والرابع بنقطة واحدة، فيما يقبع جالاكتيوس في مؤخرة المجموعة من دون رصيد.

من جهته، أكد سيف محمد الرميثي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الرميثي أن أولمبياد الضباط أفضل ملتقى رياضي يمكن للشباب المشاركة في فعالياته خلال شهر رمضان المبارك، معرباً عن سعادته بوجود مؤسسته بفريق ضمن بطولة كرة القدم، مشيرا إلى أن المؤسسة حريصة على المشاركة في منافسات البطولة كل عام في ظل قوة البطولة والعدد الكبير من اللاعبين من نجوم المؤسسات والشركات الخاصة في الإمارات.

وقال: الأولمبياد عودتنا على التفوق والنجاح عاماً تلو الآخر، هو أمر ليس بغريب على القائمين عليها، مما يؤكد المكانة والقيمة الكبيرة التي أصبحت عليها ومنذ سنوات طويلة حققت خلالها نجاحات منقطعة النظير.

وتابع: فريق مؤسسة الرميثي يسعى إلى المنافسة على اللقب ولكن الأهم في المرحلة الحالية اجتياز دور المجموعات والتأهل إلى نصف النهائي، مشيداً بأداء اللاعبين والمستوى الذي شهدته مباريات البطولة حتى الآن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا