• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

اطلع على سير العمل والإنجازات والمشاريع في «الأمن والمنافذ»

الرميثي: المنظومة الأمنية بشرطة أبوظبي تعتمد مفهوم فريق العمل المتكامل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

اطّلع معالي محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، أمس على سير العمل والإنجازات، والمشاريع التطويرية في الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ في شرطة أبوظبي، وآلية العمل بها وكيفية إنجاز العمل بأعلى معايير الجودة، جاء ذلك ، خلال اجتماعه والعميد الدكتور سيف بوظفيرة العامري مدير عام شؤون الأمن والمنافذ.

جرى خلال الاجتماع، الذي عقد في مقر الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ، بحضور مديري الإدارات، عرض لفيلم توثيقي، اشتمل على الهيكل التنظيمي للإدارات والرؤى والقيم التي تعمل على تحقيقها، في إطار رؤية ورسالة القيادة العامة لشرطة أبوظبي، فضلاً عن مبادرات الإدارات التابعة لشؤون الأمن، وأهم المشاريع التي تم إنجازها، وشهادات الاعتماد الدولية وجوائز الإجراءات الأمنية التي حصلت عليها الإدارات التابعة لها.

كما قلد معالي محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، خمسة ضباط من إدارات الأدلة الجنائية والأسلحة والمتفجرات وشرطة أمن المنافذ والمطارات ومسرح الجريمة، رتبهم الجديدة، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في تأدية المهام والواجبات الموكلة إليهم، ليكون حافزاً لهم ولزملائهم على مواصلة التحديث والتطوير.

وأبدى معاليه إعجابه بما تم إنجازه، مثمناً دور الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ، في حفظ الأمن والاستقرار، مؤكدًا أن المنظومة الأمنية في شرطة أبوظبي تعمل ضمن مفهوم فريق العمل المتكامل الذي يدرك أهمية العمل الجماعي في مكافحة الجريمة، وتقديم خدمات شرطية متميزة تلبي متطلبات الجميع.

من جانبه، قال العميد العامري إن زيارة نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، تعكس اهتمام القيادة الشرطية بمتابعة المشاريع والإنجازات، وحرصها على التعرف عن قرب على أهم تحديات وفرص تحسين القدرات وتعزيز الإجراءات، والأخذ بالتقنيات الحديثة التي أصبحت من الملامح المميزة لما تقدمه شرطة أبوظبي لعملائها من أفراد المجتمع والمؤسسات، مؤكداً أن ذلك كله يأتي من خلال حرص مختلف القيادات الشرطية على تنفيذ توجيهات القيادة الشرطية العليا، والرامية إلى تحقيق الطموحات والتطلعات، لمواصلة التطوير والارتقاء بالخدمات الشرطية وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية.

ولفت إلى أن الإدارة العامة لشؤون الأمن والمنافذ قدمت العديد من المبادرات في مجالات أمن المنافذ والمطارات والأدلة الجنائية والأسلحة والمتفجرات والتفتيش الأمني ومسرح الجريمة، التي ارتقت بمجال العمل، ووفرت أرقى الخدمات للعملاء، وعملت على تحسين القدرات في مجال مكافحة الجرائم وتعزيز الإجراءات الأمنية والتقنية، بما يفي بالاستجابة الفعالة لحفظ الأمن والاستقرار.

وأضاف أنه تم تحقيق العديد من الإنجازات في ظل تطبيق الخطط الاستراتيجية لشرطة أبوظبي، والحصول على العديد من الاعتمادات الدولية في مجالات العمل التخصصي، واستحداث أنظمة حديثة تسهم في تطوير العمل. (أبوظبي ـ الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض