• الثلاثاء 28 ذي الحجة 1438هـ - 19 سبتمبر 2017م
  07:00     ترامب: الاتفاق النووي مع إيران هو مصدر "إحراج"        07:01     ترامب يتوعد أمام الأمم المتحدة بسحق "الإرهاب الإسلامي المتطرف"        07:02    ترامب: حان الوقت لفضح الدول التي تدعم جماعات مثل القاعدة وحزب الله        07:02     ترامب: زعيم كوريا الشمالية يقوم بـ"مهمة انتحارية"        07:03    ترامب: سنوقف "الإرهاب الإسلامي الأصولي" لأننا لا نستطيع السماح له بتدمير العالم بأسره        07:06    ترامب يقول إنه يدعم إعادة توطين اللاجئين في أٌقرب مكان من بلادهم    

أكد أنه الفريق الأكثر خطورة في الدوري

بيليتش: مان سيتي الأحق بلقب «البريميرليج»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 يناير 2016

محمد حامد (دبي)

عاد مان سيتي من أبتون بارك معقل فريق ويستهام بنقطة واحدة بعد تعادله معه بهدفين لمثلهما في إطار مباريات المرحلة الـ 23 للبريميرليج، ويمكن القول إنها نتيجة ليست سيئة قياساً بالنتائج السابقة لفريق المدرب سلافين بيليتش الملقب بـ «قاهر الكبار»، فقد تمكن من قيادة وستهام للفوز على أرسنال وليفربول وتشيلسي خلال الموسم الحالي.

وشهدت المباراة تنافساً محموماً بين الفريقين للفوز بنقاطها، ما يؤكد ارتفاع سقف طموحات فريق ويستهام، وأن الأمر لا يقتصر على مان سيتي الساعي للفوز بجميع مبارياته في إطار طموحه المشروع في الفوز بلقب الدوري، وتقدم وستهام في الدقيقة الأولى عن طريق إينير فالنسيا، وأدرك سيرخيو أجويرو التعادل، وتكرر نفس السيناريو في الشوط الثاني ليتقدم وستهام عن طريق نفس اللاعب ويدرك أجويرو التعادل في الدقيقة 81.

وعقب المباراة أكد سلافين بيليتش المدير الفني لفريق وستهام أنه فخور بفريقه وبمان سيتي في نفس الوقت، في إشارة إلى قوة المباراة التي شهدت إثارة بالغة، وأضاف: «خلال فترة وجودي في البريميرليج لم أشاهد فريقاً يتمتع بالإيجابية والخطورة مثل مان سيتي، هذا الفريق يمكنه معاقبتك في حال تركت لهم أي مساحات للتحرك، بالنسبة لي سوف أكون مسروراً إذا فاز مان سيتي بلقب الدوري».

من ناحيته أشاد جو هارت بالنجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو، وأشار إلى أنه يظل مهاجماً قاتلاً حتى إذا لم يكن في أفضل حالاته، وتابع هارت: «أجويرو لا يتوقف أبداً عن التسجيل، إنه مهاجم وهداف قاتل حتى إذا لم يكن في أفضل حالاته، أعتقد أن المباراة كانت ممتعة للجميع، والنتيجة التي خرجت بها أراها عادلة تماماً، في حال كان ويستهام قد حقق الفوز أو مان سيتي خرج منتصراً، لم يكن لنا أن نقول إنها نتيجة عادلة».

ونجح أجويرو بالثنائية التي سجلها في مرمى ويستهام في الوصول بعدد أهدافه في البريميرليج إلى 90 هدفاً في 136 مباراة، وهو ما يعني أنه في حاجة إلى 10 أهداف فقط لدخول نادي الـ 100، والذي لا يوجد به حالياً سوى 24 لاعباً فقط طوال تاريخ البريميرليج، ويتصدره النجم المعتزل آلان شيرر الذي سجل 260 هدفاً، ويليه وين روني 191 هدفاً.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا