• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

3 مقترحات لملعب نهائي كأس الخليج العربي وتغيير الموعد وارد

محمد ثاني الرميثي: 14 نادياً ليس في مصلحة كرة الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 يناير 2016

دبي (الاتحاد)

ناقش المكتب التنفيذي للجنة دوري المحترفين، مقترحات ملعب مباراة نهائي كأس الخليج العربي بين الوحدة والأهلي، حيث طرحت ثلاثة خيارات، تشمل ستاد هزاع بن زايد، ستاد محمد بن زايد، وستاد آل مكتوم، وتم تكليف الإدارة التنفيذية بالتنسيق مع الأندية، بهدف تحديد الاستاد الذي يستضيف الحدث، مع احتمال تغيير موعد المباراة النهائية بحسب الاتفاق النهائي الذي سيتم لاحقاً.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري للمكتب التنفيذي أمس الأول بمقر الاتحاد في دبي برئاسة محمد ثاني الرميثي، وحضور عبدالله النابودة، نائب رئيس المكتب التنفيذي، ومروان بن غليطة، رئيس اللجنة المالية، محمد سعيد النعيمي، عيسى مير، ومحمد سند القبيسي أعضاء المكتب التنفيذي، وسهيل العريفي المدير التنفيذي للجنة.

وقدمت الإدارة التنفيذية تقريراً عن برنامجها لتطوير التسويق، شمل الزيارات على هامش ورش عمل تطوير استراتيجية التسويق التي نظمتها اللجنة، بالتعاون مع برنامج ضربة البداية التابع للاتحاد الآسيوي من 28 ديسمبر وحتى الخامس من يناير الجاري، كما تطرق الاجتماع لاستراتيجية التسويق الخاصة باللجنة، والاستراتيجية الفنية، بجانب مناقشة العديد من البنود التي كانت على طاولة الاجتماع، ومنها الميزانية المخصصة للحكام واللاعب الآسيوي.

من جانبه، أكد محمد ثاني الرميثي، أن هناك دراسة قامت بها اللجنة العام الماضي كشفت عدم وجود أي معطيات للإبقاء على 14 نادياً في المسابقة، وذلك نظراً لمشكلة جدول المباريات ودعم استحقاقات المنتخب، والحفاظ على حقوق الأندية المحترفة، إلى جانب التكلفة المادية التي تبلغ 20 مليون درهم نظير الزيادة، وقال: نظام الاحتراف الحالي يفرض معطيات جعلتنا نمر بأصعب دوري حالياً، حيث كانت البداية الخاطئة في أغسطس، ولكن الغاية برفع اسم الدولة، ودعم مسيرة المنتخب في التصفيات جعلتنا نقوم بهذه التضحية.

وأضاف: انطلاقة منافسات الدوري لا يجب أن تكون قبل 15 سبتمبر، وأعتقد أن فكرة وجود 14 نادياً لم تحقق الإضافة المطلوبة حسب وجهة نظري، وأيضاً كل أعضاء المكتب التنفيذي، وهي ليست في مصلحة كرة الإمارات، وتحمل المزيد من الأعباء الإضافية على الأصعدة كافة، وتحديداً الأندية نفسها التي تزيد من تحملها لهذه التكاليف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا