• الاثنين 11 شوال 1439هـ - 25 يونيو 2018م

التحالف يسعى لتشكيل قوة حدودية مع «قسد» قوامها 30 ألف فرد

تركيا تقصف «عفرين» وجيش الأسد «يطوّق» مطار أبو الضهور

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يناير 2018

عواصم (وكالات)

استهدفت قوات تركية، فجر أمس، بالمدفعية، مواقع تابعة للمسلحين الأكراد في مدينة عفرين بريف محافظة حلب السورية، وسيطرت قوات النظام السوري خلال الساعات الـ24 الأخيرة، على عشرات القرى والبلدات الواقعة في منطقة محاذية لمطار أبو الضهور العسكري لتطوق المطار، بعد طرد «هيئة تحرير الشام» وفصائل أخرى منها، في حين يسعى التحالف الدولي إلى تشكيل قوة حدودية جديدة مع قوات سوريا الديمقراطية (قسد) الحليفة له، يصل قوامها إلى 30 ألف فرد.

وذكرت وكالة «الأناضول» التركية للأنباء أن الوحدات التركية المتمركزة قرب الحدود السورية في ولاية هطاي جنوب البلاد كثفت قصفها المدفعي لمواقع وحدات حماية الشعب الكردية، وحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي السوري في عفرين، حيث أطلقت القوات التركية 40 قذيفة مدفعية باتجاه مناطق باصوفان وجنديريس وراجو ومسكنلي التابعة لعفرين.

وتزامن هذا القصف مع تصريح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مفاده أن الجيش التركي قد يبدأ حملة عسكرية خلال أسبوع في منطقتي عفرين ومنبج اللتين تسيطر عليهما وحدات حماية الشعب الكردية.

وأضاف أن الولايات المتحدة قد أرسلت للأكراد في سوريا 4,9 ألف شاحنة ونحو ألفي طائرة تحمل السلاح، وكانت أنقرة قد نددت أكثر من مرة بدعم واشنطن العسكري لوحدات حماية الشعب الكردية التي تعتبرها تركيا منظمة إرهابية مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا.

على الجانب الآخر، أفادت وكالة «هاوار» الكردية السورية بأن اشتباكات تدور بين الوحدات الكردية من جانب وقوات تركية وأخرى سورية مدعومة منها من جانب آخر. ... المزيد