• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عبدالله حسن إدارياً لـ«الصقور»

الإمارات يقترب من إنهاء «صفقة برازيلية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 يوليو 2016

سامي عبدالعظيم (دبي)

اقترب نادي الإمارات من التعاقد مع لاعب برازيلي، بعد مفاوضات مكثفة ليصبح الأجنبي الثاني في صفوف «الصقور» مع الأسترالي زاك، إذ يتوقع أن يخضع اللاعب الجديد للفحص الطبي، تمهيداً لضمه رسمياً، ضمن مساعي دعم «الأخضر» بالعناصر الجيدة التي تحقق الإضافة، بعد رحيل بعض اللاعبين إلى الأندية الأخرى في فترة الانتقالات الحالية.

ويسعى النادي لحسم ملف الأجانب قبل الانتقال إلى المعسكر الخارجي في سلوفينيا الأسبوع المقبل.

ويعتزم النادي الإعلان رسمياً في الفترة المقبلة عن تعيين عبدالله حسن الحارس الدولي السابق، إدارياً للفريق الأول، والاستفادة من الخبرة الميدانية التي يتمتع بها.

وعبر محمد إسماعيل العوضي نائب رئيس مجلس إدارة النادي عن تقديره وشكره للثقة الغالية من صاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، وسمو الشيخ محمد بن سعود القاسمي ولي العهد، والشيخ أحمد بن صقر القاسمي الرئيس الأعلى للنادي، وقال إنها تمنحهم الدافع الكبير لمواصلة الجهود، وبذل ما في وسعهم لتحقيق الاستقرار للفريق الأول في الفترة المقبلة، لمواكبة الرؤية السامية، بما يعزز الحضور القوي والإيجابي للفريق، في جميع الاستحقاقات التي تنتظره في الموسم الجديد، مشيراً إلى أن أجواء الاستقرار التي تسود النادي في الوقت الحالي، تلبي الطموحات.

وأضاف: تتسارع وتيرة الاتصالات والترتيبات لحسم الملفات المتبقية في الفريق الأول، بحسم التعاقدات الجديدة مع اللاعبين الأجانب، قبل الانتقال إلى المعسكر 31 يوليو الحالي، وقبل صدور المرسوم السامي كنا نبذل قصارى جهدنا، حتى يكون الفريق بالمستوى المطلوب، ونتمنى أن نكون عند حسن الظن، والقيام بالمهمة التي تسهم في خدمة جهود الفريق الذي يحظى بالتقدير الكبير من الوسط الرياضي في إمارة رأس الخيمة.

وقال محمد إسماعيل العوضي، إنه تم الفراغ من ملفات اللاعبين المواطنين بنسبة 99%، إلى جانب التوصل إلى اتفاق مع مهاجم برازيلي بمواصفات جيدة، مضيفاً: لدينا الآن 3 لاعبين من الجنسية البرازيلية، ونسعى لاختيار الأفضل من بينهم، لوضعهم ضمن الخيارات، تمهيداً للتعاقد مع لاعبين اثنين منهم، وكشف هذه التفاصيل في الفترة المقبلة.

وأضاف: أعضاء المجلس الحالي لنادي الإمارات قبلوا التحدي الذي ينتظر الفريق في الموسم الجديد، وأتمنى أن يكون التميز هو شعار المرحلة المقبلة، في وجود أشخاص لديهم الرغبة والوفاء الجميل لشعار النادي وأهدافه، وهو الأمر الذي يشجعني على بذل كل ما أستطيع مع بقية الأعضاء، حتى يكون الإنجاز هو شعار المرحلة المقبلة.

وكشف محمد إسماعيل عن وجود محاولات لرفع عدد المباريات الودية في معسكر سلوفينيا، بالتفاوض مع بعض الأندية في الوقت الحالي، مشيراً إلى أن الفريق حصل على موافقة بعض الأندية الخليجية والأوروبية لخوض مباريات ودية في المعسكر، وهي مهمة في المرحلة المقبلة لتحقيق الفائدة الفنية للمدرب بوكير، ولا ننظر بالدرجة الأولى إلى النتائج، في هذه المرحلة ونسعى إلى الاستفادة الكبيرة من الإعداد في المعسكر الخارجي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا