• الأربعاء 04 شوال 1438هـ - 28 يونيو 2017م

مطالبات بإغلاق جمعيات ومدارس دينية تمولها قطر في اليمن

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

عدن (الاتحاد)


  تصاعدت المطالبات اليمنية بضرورة اتخاذ خطوات ميدانية بشأن إغلاق الجمعيات والمدارس الدينية المرتبطة بحزب التجمع اليمني للإصلاح «الأخوان»  والممولة من دولة قطر بصورة مباشرة وغير مباشرة، وذلك في إطار حملة المقاطعة الدبلوماسية وإنهاء دور الدوحة في التحالف العربي على خلفية تورطها في دعم الإرهاب والتنظيمات المتطرفة.

  وسعى الأخوان في اليمن وبدعم سخي من الدوحة على إنشاء وتأسيس جمعيات ومدارس وجامعات دينية للترويج للأفكار الأخوانية مستغلين الدين وشعارات إنسانية من أجل تنفيذ أجندتهم الخاصة واستقطاب وتجنيد الشباب للانخراط في الجماعات الإرهابية والمتطرفة.

 وشن ناشطون يمنيون حملة مطالبة للحكومة الشرعية ودول التحالف العربي بالقضاء على احد أهم الأوكار الإرهابية في اليمن والمتمثل بحزب الإصلاح وعشرات الجمعيات والمدارس والكليات الدينية التي تسعى إلى تخريج الانتحاريين والقتلة وذوي الأفكار المتشددة والمشوهة، مؤكدين أن إغلاق هذه الجمعيات وإيقاف عملها يعد أولوية قصوى ضمن إجراءات المقاطعة لقطر وإيقاف دعمها تمويلها وللإرهابيين.

 وثبت تورط تلك المنشآت التعليمية والدينية التي يدريها قيادات إخوانيه بالوقوف وراء دعم الجماعات المتطرفة وتخريج عشرات الانتحاريين الذين نفذوا عمليات إرهابية في عدة محافظات محررة خلال الفترة العامين، حيث عملت هذه المنشأة تحت غطاء خيري وإنساني لتمويل الجماعات الإرهابية  بصور مباشرة وغير مباشرة وتقديم لها التسهيلات في الدعم المالي والسلاح  لتنفيذ عملياتها.
... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا