• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م

60 ألف مستفيد من مشروع «خليفة الإنسانية» الرمضاني في كردستان العراق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

أربيل (وام)


بدأت مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية، بالتعاون مع القنصلية العامة للدولة في أربيل تنفيذ مشروع «إفطار صائم» لصالح أكثر من 60 ألف شخص من النازحين العراقيين والسوريين والعوائل الفقيرة في إقليم كردستان العراق.

وقال مصدر مسؤول في المؤسسة، إن مشروع إفطار صائم خارج الدولة ينفذ بتوجيهات القيادة الرشيدة، وبالتنسيق مع سفارات الدولة في الخارج، مشيراً إلى حرص المؤسسة على مواكبة التطوير والتحسين الدائم وضمان الجودة العالية وفق خريطة توزيع جغرافية تم اختيارها بالتشاور والتنسيق مع سفارات الدولة في مختلف دول العالم لتنفيذ المشروع بهدف خدمة الفقراء والمساكين ومساندتهم. وأضاف المصدر أن المؤسسة دأبت على تنفيذ مثل هذه المشاريع في عدد من الدول العربية والإسلامية، وبعض الدول التي يوجد فيها عدد من المسلمين، تجسيداً لأواصر الأخوة، وتعزيزاً لقيم التراحم والتكافل خلال هذا الشهر الفضيل.

وتتضمن السلة الغذائية الرمضانية التي استفاد منها 60 ألف شخص من سكان مخيمات النازحين العراقيين والسوريين والعوائل الفقيرة في إقليم كردستان العراق أهم الاحتياجات الغذائية الأساسية المطلوبة خلال الشهر الفضيل، وتحتوي على 12 صنفاً.

وثمن المستفيدون من المساعدات مبادرة مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية واهتمام بعثة الدولة لدى الإقليم بأوضاع النازحين والمحتاجين والعمل على مد يد العون والمساعدة في هذه الأيام الفضيلة، داعين الله سبحانه وتعالى أن يحفظ للإمارات قيادتها الرشيدة التي تسعى دائماً إلى نصرة المظلوم، والوقوف بجانب المحتاجين أينما كانوا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا