• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

اكتشاف أحفورية لأقدم سلف للحيوانات النباتية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 18 أبريل 2014

أعلن علماء اكتشاف أحفورية عائدة لأقدم حيوان نباتي على وجه الأرض، عاش قبل 300 مليون عام، وهو اكتشاف يلقي الضوء على ظهور هذا النوع الذي كان له دور كبير في تطور النظام البيئي على الكوكب.

وتمثل هذه الأحفورية الجزئية للحيوان، البالغ طوله 20 سنتيمتراً، والمسمى ايوكاسا مارتيني «حلقة الاتصال الأولي بين الحيوانات آكلة اللحوم وتلك النباتية»، على ما شرح العالم روبرت ريسز، الأستاذ في جامعة تورنتو الكندية، والمشرف على هذا الاكتشاف.

ويظهر الهيكل العظمي لهذا الحيوان، الذي كان ما زال آكلاً للحوم، بعض الخصائص العائدة للأنواع النباتية. وكان هذا الحيوان الذي عثر على أحفوريته في كنساس، يعيش قبل 80 مليون عام على ظهور الديناصورات، وهو ينتمي لنوع «سينابسيدا» أولى مجموعات الحيوانات النباتية والحيوانات المفترسة، وهي أسلاف الثدييات التي ظهرت في ما بعد.

وقبل ظهور الحيوانات النباتية، كانت المخلوقات الحية على وجه الأرض تفترس بعضها بعضاً، أو تلتهم الحشرات، وشكل ظهور الحيوانات النباتية «ثورة في الحياة على الأرض، لأنه دل على أن الحيوانات الفقرية تمكنت من الاستفادة من الموارد النباتية»، بحسب الباحثين.

وبعدما تكاثرت هذه الحيوانات النباتية وتضخمت أحجامها، باتت تشكل مورد غذاء مهماً للحيوانات المفترسة.

وعلى ذلك، فإن حيوان ايوكاسيا كان الأول في مسار العملية، التي أنتجت النظام البيئي الحالي، الغني بالحيوانات النباتية، والتي باتت مصدر غذاء للحيوانات المفترسة الآخذة بالتناقص، وجرى هذا التحول خمس مرات في خمس مجموعات حيوانية على الأقل.

وقال العلماء، إن حيوان الايوكاسا ما إن كان يتحول إلى حيوان نباتي حتى تلحق به في هذا التحول أنواع حيوانية أخرى تتطور لديها سمات تجعلها قادرة على التغذي على النبات، منها القدرة على هضم السيلولوز والجلوسيد.

وقال روبرت ريسز «الديناصورات الأولى كانت كلها آكلة لحوم، ثم أصبحت أنواع منها نباتية، ولكن لا نفهم لماذا لم يقع هذا التطور قبل ذلك، ولا نفهم أيضا لماذا جرى في أنواع حيوانية عدة بشكل منفصل». واشنطن (أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا