• الاثنين 22 ربيع الأول 1439هـ - 11 ديسمبر 2017م

مصرع شرطي في انفجار قنبلة بالقاهرة

مقتل 14 إرهابياً بينهم زعيم «أجناد مصر»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 أبريل 2015

القاهرة (وكالات)

أسفرت الحملة الأمنية الموسعة التي يشنها الجيش المصري على الإرهابيين في جنوب الشيخ زويد ورفح شمال سيناء عن مقتل 13 تكفيريا وتدمير عدد من البؤر الإرهابية والعثور على عدد من السيارات والدراجات البخارية. وقالت مصادر أمنية إن الحملة استهدفت مناطق جنوب الشيخ زويد ورفح، واستخدمت فيها الطائرات والقوات البرية لقصف ومداهمة البؤر الإرهابية وأماكن تجمع العناصر التكفيرية، وأسفرت عن مقتل 13 تكفيريا، وضبط 4 أشخاص مشتبه فيهم ويجرى فحصهم لبحث مدى تورطهم في الأحداث.

وأضافت المصادر أن الحملة أسفرت عن حرق وتدمير عدد من البؤر الإرهابية التي تستخدمها العناصر الإرهابية في تنفيذ هجماتها ضد قوات الجيش والشرطة وضبط 11 دراجة بخارية، كما تم الكشف عن مركبتين و6 عربات وسيارة الإسعاف المسروقة وسيارة نقل وعدد من الدراجات النارية المدمرة، إلى جانب 6 غرف تحت الأرض، و10 براميل مواد متفجرة، وقاعدتي رشاش 14 بوصة، و20 خزينة طلقات، و3 أجولة ذخيرة لفوارغ طلقات نصف بوصة وآلى ومتعدد، وبندقية آلى روسي، كما تم العثور على 4 عبوات ناسفة وتم تفجيرها عن طريق الدبابات من دون خسائر.

في تطور آخر، قالت مصادر أمنية إن زعيم تنظيم «أجناد مصر» التي تستهدف جنود الشرطة والجيش في القاهرة الكبرى قتل على يد قوات الأمن في وقت مبكر أمس، وأضافت المصادر أن همام محمد عطية قتل خلال تبادل لإطلاق النار نحو الساعة الواحدة صباحا بالتوقيت المحلي في إحدى الشقق السكنية بمحافظة الجيزة.

وقتل شرطي مصري أمس في تفجير استهدف حاجزا أمنيا على جسر 15 مايو، وفق ما أعلن مسؤولون في الشرطة. ووضعت العبوة على جانب الطريق قرب حاجز أمني على الجسر الذي يمر فوق النيل ويربط حي الزمالك في القاهرة بأحياء المهندسين والدقي الواقعة على الضفة المقابلة للنهر، بحسب المسؤولين. وقال مسؤول في وزارة الصحة المصرية إن التفجير أسفر عن إصابة شخصين فيما تمزق جسد الشرطي القتيل. ونقل مراسل لوكالة فرانس برس مشاهدته بقعة كبيرة من الدماء قرب الحاجز الأمني.

ولم يعرف هل ألقيت العبوة على الحاجز الأمني الذي ينظم المرور أم أنها كانت مخبأة بجواره، وعادة ما يزرع مسلحون قنابل تستهدف حواجز أمنية وعربات للشرطة. ... المزيد