• السبت 27 ربيع الأول 1439هـ - 16 ديسمبر 2017م

«أصدقاء المرضى»: بالوعي والأمل نواجه تحدي السرطان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

الشارقة (الاتحاد)

نظمت جمعية أصدقاء مرضى السرطان أمس الأول أمسيةً رمضانية شارك فيها أكثر من 100 مريض بالسرطان بجانب أسرهم.

وأقيم خلال الأمسية برنامج مصاحب اشتمل على العديد من الفقرات الترفيهية التي استمتع معها المرضى وأسرهم، من بينها مسابقات تفاعلية رُصدت لها جوائز قيمة، وعروض كوميدية، وفقرة ستاند أب كوميدي تفاعل معها الكبار والصغار على حد سواء، وهدف البرنامج الذي أُقيم في أجواء أسرية مفعمة بالأمل والمرح، إلى بث الأمل في نفوس المرضى ورسم الابتسامة على وجوههم، إلى جانب إتاحة الفرصة لهم لسرد وتبادل تجاربهم وخبراتهم مع المرض.

حضر الأمسية التي جاءت ضمن برنامج «لوّن عالمي» أحد برامج الجمعية المعني بتوفير الدعم النفسي والمعنوي لجميع المرضى خلال فترة علاجهم، كل من سوسن جعفر، رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء مرضى السرطان، وميرة تريم، عضو مجلس إدارة في الجمعية، والدكتورة سوسن الماضي، المدير العام للجمعية، والدكتورة فوزية عبدالله العلي، رئيس قسم الاتصال الجماهيري في جامعة الشارقة، والدكتورة نعيمة عبدالله آل علي، اختصاصية نفسية عيادية أولى، والدكتورة صائمة أحمد، طبيبة أولى للنفسيات، والباحثة التربوية رنا يونس الزعبي، والدكتورة فاطمة الصايغ، بجانب عدد من العاملين في الجمعية وفندق الشيراتون بالشارقة.

وقالت سوسن جعفر: «نهدف من خلال إقامة مثل هذه الفعاليات والبرامج، إلى تعزيز الوعي بمرض السرطان، وحث فئات المجتمع كافة للتفاعل مع قضية المرضى، فمريض السرطان يمر بمرحلة حساسة من عمره، وليتسنى له النجاح في تجاوزها، فلا بد من تقديم الدعم المعنوي له من قبل الأسرة والمقربين، فالحالة النفسية والمزاجية للمريض، والطاقة الإيجابية التي يستمدها من البيئة المحيطة به، وتصالحه مع المرض جميعها تلعب أدواراً محورية في الاستجابة للعلاج وتحقيق نتائج طبية جيدة».

وثمنت كل من الدكتورة نعيمة عبدالله آل علي، والدكتورة صائمة أحمد، الاهتمام الذي توليه سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، لملف السرطان على الصعيدين المحلي والدولي، وأشادتا بالجهود الكبيرة التي تبذلها جمعية أصدقاء مرضى السرطان في سبيل توفير الدعم بمختلف أشكاله لمرضى السرطان.

وقدمت رنا يونس الزعبي فقرة حملت عنوان «اختبار سرعة التفكير»، وهي لعبة تتكون من مجموعة من الأجزاء الشبيهة بالليغو، عليها ترتيب بأشكال مختلفة، وهي لعبة تبقي العقل في حالة نشاط دائم، وتتكون من 8 مستويات، بجانب مستوى تاسع يمثل التحدي الأكبر.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا