• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

إطلاق منصة عالمية لصناعة الإعلام والترفيه في الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أعلن في دبي أمس عن إطلاق «ميديا كونيكت» (Media Konnect)، أول منصة رقمية اجتماعية حصرية لصناعة الإعلام والترفيه على مستوى العالم، تؤسسها شركة «كريان ميديا» للإنتاج السينمائي الهندية، لتشكل بذلك إضافة نوعية لصناعة السينما في دولة الإمارات. وتهدف هذه المنصة الفريدة إلى توفير حلول متكاملة لصناعة الأفلام، مما يعزز من مكانة دبي كمدينة رائدة في استقطاب المواهب السينمائية الفذة من مختلف أنحاء العالم. وستشكل «ميديا كونيكت» البوابة الالكترونية العالمية الأولى التي تقدم حلولاً من الألف إلى الياء لجميع صنّاع الأفلام حول العالم، بغض النظر عن بلدانهم أو اللغة المعتمدة في أفلامهم. بدءاً من كتّاب النصوص السينمائية ووصولاً إلى المخرجين والفنّيين، سيتم إدراج كل جزء من الأجزاء المطلوبة في صناعة فيلم ما ضمن فئة منفصلة، وسيتم توثيقها والمصادقة عليها من قبل ميديا كونيكت.

وجاء ابتكار مفهوم «ميديا كونيكت» الجوهري نتيجة العديد من التحديات التي كانت تواجه الروّاد وكذلك حالياً الشباب الطامحين بأن يشكلوا جزءاً من هذه الصناعة المثيرة والمفعمة بالحيوية. ومن أبرز هذه التحديات تكاليف المحتوى، والخسائر المالية الكبيرة الناجمة عن عدم إدراك متطلبات السوق وتوقعات الجمهور، والقيود الخاصة بالتوزيع، والعمليات والنظم المرتبطة بمعايير الصناعة الراهنة. وبهذه المناسبة، قال «رانجيت ثاكور»، مؤسس ورئيس دار الإنتاج «كريان ميديا» «ميديا كونيكت ليست منصة للمواهب فحسب، فهي تغطي النطاق الكامل للعلاقات العالمية في مجالات التعاون وخلق المحتوى. كما أن تعددية استعمالاتها تمتد من الحصول على دعم من أي دولة لصناعة فيلم ما إلى بيع حقوق إعادة كتابة السيناريو بلغة أخرى، وهي من الأمور التي لم يكن بمقدور أي مخرج القيام بها مسبقاً».

حضر حفل إطلاق منصة «ميديا كونيكت» عدد من الشخصيات السينمائية المعروفة حول العالم من أمثال الكاتب والممثل والمخرج «جيفري جولدبيرج»، والسيدة «لوريلي يي»، المدير في شركة «سكرين بروديوسرز» في أستراليا، بالإضافة إلى السيد «شون جرايجيل» الشريك في شركة «بيركنز كوي»، و«جمشيد ميستري» المحامي وكبير المستشارين في لجنة الحكومة المركزية في الهند، إلى جانب عدد من كبار الشخصيات. وستكون منصة «ميديا كونيكت» متوافرة عالمياً على الشبكة العنكبوتية وتطبيقات الأندرويد والآي أو أس، وسيتم إطلاقها على مراحل بالفرنسية والإسبانية والصينية على مدار الربع القادم، وكذلك في أسواق الأفلام الكبرى كالهند والصين والمكسيك وفرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا. ولدى «ميديا كونيكت» بالفعل نية لعقد شراكات مع العديد من استوديوهات هوليوود وغيرها من الاستوديوهات العالمية الكبرى ليصبحوا جزءاً من هذه المنصة العالمية التي تجمع العقول والأفكار والمواهب معاً لتحول الرؤى إلى واقع ملموس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا