• الأربعاء غرة ذي الحجة 1438هـ - 23 أغسطس 2017م

ترأس وفد الدولة المشارك في الاجتماع الوزاري للطاقة والابتكار ببكين

المزروعي: 50 جيجا وات توفرها الطاقة النظيفــــة بحلول عام 2050

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

بكين (الاتحاد)

استعرض معالي سهيل محمد المزروعي، وزير الطاقة، استراتيجية الطاقة لدولة الإمارات 2050 ومساهمة الطاقة النظيفة فيها، والتي من المتوقع أن تصل إلى 50 جيجا وات بحلول عام 2050.

جاء ذلك، خلال ترؤسه وفد دولة الإمارات العربية المتحدة المشارك في الاجتماع الوزاري الثامن للطاقة النظيفة والاجتماع الثاني لمهمة الابتكار، أمس في بكين بجمهورية الصين الشعبية. وأشار معالي الوزير إلى أهمية اجتماع الملتقى الوزاري للطاقة النظيفة، وأهمية اجتماع مهمة الابتكار كمنصة قيمة لتبادل الخبرات والتجارب في مجال الطاقة النظيفة، وأن هذه المنصة تمثل مؤشراً قوياً على أهمية الطاقة النظيفة وتطبيقاتها المتنوعة، وأهمية وضع الحلول المرشدة لاستهلاك الطاقة في تقليل الانبعاثات والمحافظة على مصادر الطاقة الأحفورية.

كما تحدث معالي الوزير عن «مشروع الريادة» لالتقاط واستخدام ثاني أكسيد الكربون، وجهود دولة الإمارات في استخدام الفحم النظيف كأحد مصادر الطاقة، واستخدام الطاقة النووية كأحد مصادر الطاقة النظيفة.

وتم في هذا الاجتماع كذلك انضمام الإمارات لمبادرة ISGAN (International Smart Grid Action Network)) وهي بمثابة منصة مشاركة رفيعة المستوى بين حكومات الدول الأعضاء في الملتقى الوزاري للطاقة النظيفة، من أجل التعاون الدولي لتسريع تطوير ونشر تقنيات وأنظمة الشبكة الكهربائية الأكثر ذكاء في جميع أنحاء العالم.

حيث تسعى مبادرة ISGAN إلى إيجاد فهم عالمي للشبكات الذكية وتطوير المعرفة والأدوات المتكاملة، وتسهيل تنسيق المشاريع لدعم اتخاذ القرارات بشأن مشاريع ونظم الشبكة الذكية. كما شاركت وزارة الطاقة بفعالية التحدي العالمي للمصابيح، وتم فيها إبراز تقدم دولة الإمارات في التحول إلى المصابيح ذات الكفاءة العالية مثل الـLED. وذلك من خلال استراتيجيات وبرامج على المستوى الاتحادي والمحلي للتحويل إلى المصابيح الموفرة للطاقة في الأماكن العامة. وتم خلال هذه الفعالية كذلك إبراز «مصباح دبي» التي أطلقته بلدية دبي بالتعاون مع شركة Phillips، كأحد مخرجات مسرعات المستقبل.ويعتبر مصباح دبي أكفأ مصباح متوفر عالمياً، وتصل كفاءته إلى 200 لومن للوات الواحد (Lumen/‏watt) مما يوفر ما يقارب 90% من الطاقة إذا تم استبداله بالمصابيح التقليدية. ويعتبر هذا المصباح مثالاً ناجحاً للتعاون بين القطاع الحكومي والخاص للوصول إلى منتج مبتكر يحقق نتائج قياسية. وتم خلال الاجتماع توزيع عينات من مصباح دبي على ممثلي الدول المشاركة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا