• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

فوضى الفتوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 أبريل 2015

بعد فاصل من العذاب الإعلاني الممل طل علينا المذيع الذائع الصيت، مرحباً بضيف الحلقة الأستاذ الدكتور العالم الجليل فلان الفلاني، الفقرة الدينية الثابتة تناقش موضوعات ومسائل فقهية، وتجيب عن أسئلة المشاهدين المتكررة التي لا تتعدى في أبجدياتها رأي الدين في وجود الكلاب في المنازل، وهل يمنع وجودها الملائكة؟ ورأي الدين في قروض البنوك، ورأي الشافعية في مسح الرأس، أو جزء منه أثناء الوضوء .. أسئلة في مجملها سطحية، لكن لا أنفي أهميتها وبطبيعة الحال، بل هو من الضروري أن يكون للأسرة والمدرسة دور مهم في إيضاحها للنشء منذ سنواتهم الأولى … عموماً بدأ مولانا الحديث معتدلا في جلسته أنيقاً في جلبابه، مطلعاً على بواطن أمور وفنيات الكاميرا ومسقط الضوء وأين كاميرته وبروفيله، وما إلى ذلك من بواطن علم التصوير، من خلال التعود والتواجد المستمر على شاشات الفضائيات الدينية وغيرها أيضاً.

وبعد فتره من إسهاب مولانا في الشرح والإيضاح مجيباً عن أسئلة المتصلين موضحاً رأي الدين وآراء الفقهاء في مسائل التمويل البنكي ... ولا حرج أن وضع الكلب في الحديقة وليس داخل المنزل، صمت المذيع، اخبروه بوجود متصل يريد المداخلة والمشاركة، قاطع المذيع الشهير مولانا في أدب جم معتذراً ومضطراً إلى أن يأخذ المداخلة.

بدأ المتصل وواضح أنه من علماء الدين أيضاً، حيث بدأ كلامه بالصلاة على سيد الخلق وآله وصحبه أجمعين .. أما بعد موجهاً كلامه إلى مولانا .. يا سيدنا أنت لست أزهرياً ولست مؤهلاً للإفتاء .. يا سيدنا للفتوى رجالها .. آراؤك شاذة وغريبة .. أنت تغرد خارج سرب ما اتفق عليه علماء الأمة .. لا تخلطوا الأوراق .. وبدأ المتصل بسرد آراء مولانا وما يشوبها من عوار .. وبدأ فجأة ودون سابق إنذار يعلو رتم المناقشة والسجال، وتاه السكون الذي بدأت به الحلقة ما اضطر المذيع إلى إنهاء المكالمة بلطف شديد. الشاهد من المشهد انه لا يوجد في الإسلام رجل دين محتكر للعلم وأمور الدين يجب أن تطرح آراء العلماء الفقهية على تعددها واختلافها، وعلى المسلم أن يستفتي قلبه ولو أفتاه المفتون.

هاني خليفة - أبوظبي

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا