• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م
  03:37     أبوظبي للإسكان إعفاء 28 مواطنا من سداد القرض بقيمة نحو 31 مليون درهم بسبب الوفاة    

فتاوى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 09 يونيو 2017

أضطر لوضع قطرة داخل أنفي. فهل أعتبر مفطرة؟

أعانك على حسن عبادته، واعلمي يا أختي أن استعمال قطرة الأنف، إما أن يكون في ليل رمضان أو نهاره، فاستعمالها في الليل لا يفسد الصوم، وأما استعمالها في النهار إذا وجد منه شيء في الحلق، فإنه يفطر ويجب منه قضاء ذلك اليوم، وإذا استعملها ليلاً ووجد أثرها في حلقه نهاراً، أو استعملها نهاراً لم يجد أثراً لها في حلقه فالصوم صحيح، قال العلامة الخرشي عند ذكر خليل بن إسحق المالكي ما يجب على الصائم تركه «وإيصال متحلل لمعدة بمائع من حلق أو أنف أو أذن أو عين... وصحته بترك إيصال متحلل وهو كل ما ينماع من منفذ عال أو سافل».

أفطرت بعض الأيام في السنوات الماضية من دون عذر.. فما الحكم؟

بارك الله فيك، وألهمك رشدك، واعلم أن تعمد الفطر في نهار رمضان يترتب عليه ثلاثة أمور:

الأول: التوبة الصادقة.

الثاني: القضاء، أي قضاء اليوم أو الأيام التي تعمدت فطرها.

الثالث: الكفارة، وهي إطعام ستين مسكيناً، وهي أفضل الخيارات، أو صوم شهرين متتابعين، أو عتق رقبة.

أما تناول المفطر أكثر من مرة في اليوم الواحد فلا يلزم منه غير كفارة واحدة، وأما تعمده في أيام متعددة، ففيه كفارات بعدد الأيام، قال الشيخ صالح عبد السميع الأزهري المالكي رحمه الله في شرحه لرسالة ابن أبي زيد القيرواني: «وتتعدد الكفارة بتعدد الأيام، ولا تتعدد بتكررها في اليوم الواحد».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا