• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

10 % منها لورش العمل والأنشطة

اتحاد الكرة يرصد 100 مليون درهم لتنفيذ استراتيجيته حتى 2019

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 06 أبريل 2015

معتز الشامي (دبي)

أطلق مجلس إدارة اتحاد الكرة الاستراتيجية الأولى من نوعها التي تهدف لتطوير اللعبة حتى عام 2019، وذلك في مؤتمر صحفي موسع عقده بمقره مساء أمس، بحضور يوسف السركال رئيس مجلس الإدارة وعبيد سالم الشامسي نائب الرئيس، ومحمد عبد العزيز عضو المجلس، بالإضافة إلى خالد المدفع الأمين العام المساعد لهيئة الشباب والرياضة، وسعيد حارب الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، وممثلين عن الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا».

وتم إطلاق الخطة الاستراتيجية المتكاملة، التي تعمل على مرحلتين، الأولى من 2015 حتى 2019، بينما سيتم ترك تفاصيل المرحلة الثانية من الخطة لمجلس الإدارة القادم لاتحاد الكرة، والتي تهتم بالفترة من 2019، وحتى 2023.

وتعتبر هذه الخطة، هي خريطة طريق جديد للعبة إداريا وتنظيميا وفنيا، وتهدف إلى زيادة التنسيق والتواصل بين لجان العمل، من أجل التأكد من ممارسة أعلى معدلات التميز الإداري في كل ما يتعلق باللعبة ومراعاة أي مشكلات قد تظهر خلال المستقبل، والعمل على تلافيها وعلاجها.

وتراعي الاستراتيجية تحقيق 6 أهداف أساسية سيكون العامل الأساسي فيها التطوير المستمر للعمل الإداري، بالإضافة للنهوض بالمستوى الفني للمنتخبات والأندية ولعبة كرة القدم في الإمارات، وتسخير جميع اللجان للعمل بشكل سنوي على مشاريع وخطط تصب في هذا الجانب، وتعتبر الاستراتيجية شاملة لكل جوانب عمل الاتحاد، بحيث سيصب عمل كل لجنة أو إدارة لخدمة أهداف الاستراتيجية، ما يعني إدارة ميزانية الاتحاد بالكامل والتي تقدر بـ100 مليون درهم سنويا، بما يخدم أهداف وخطط تشغيل الاستراتيجية بشكل سنوي، منها 10 ملايين درهم ستوجه بشكل مباشر لإقامة ورش عمل وأنشطة ومصاريف ذات علاقة بعمل محاورها، ويتوقع أن تزيد إلى ضعفين أو 3 خلال السنوات القليلة القادمة وفق أسلوب والية العمل المتوقعة.

كما سيسهم الفيفا الذي تابع خطوات إعداد الاستراتيجية في جزء مهم من تلك النفقات، كونه يخصص ميزانيات للاتحاد للصرف والإنفاق على ورش العمل التي يقيمها بين الحين والآخر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا