• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«أبو المستوطنات» في الضفة الغربية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يناير 2014

عين مناحيم بيجن رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، شارون وزيرا للزراعة وكلفه بشؤون المستوطنات من 1977 إلى 1981. وأسس شارون خلال هذه الفترة، العديد من المستوطنات الكبرى في الضفة الغربية، التي أصبحت الآن من العقبات الكبرى أمام التوصل لاتفاق سلام. ويذكر لشارون عندما كان وزيراً للخارجية عام 1998 أنه قال في خطاب متطرف عبر الإذاعة العامة الإسرائيلية «جميعنا يجب أن نتحرك، يجب أن نستولي على مزيد من الأرض والتلال، يجب أن نوسع بقعة إسرائيل التي نعيش عليها، فكل ما بين أيدينا لنا، وما ليس بأيدينا يصبح لهم».

وكان موقف شارون من السلام بعد انتخابه رئيساً للوزراء عام 2001 أنه لن يعطي الفلسطينيين بوصة مربعة واحدة أكثر مما يريد.

وبالتالي، كان عليهم القبول بدولة منقوصة السيادة على مساحة تصل بالكاد إلى 40٪ من مساحة الضفة الغربية، وأن تسيطر إسرائيل على الطرق السريعة ومصادر المياه، وتظل المستوطنات في الضفة كما هي، ويحق لكافة قوات الأمن الإسرائيلية التدخل متى وأينما شاءت، مع الاحتفاظ بسيطرة كاملة على القدس، واستمرار الاستيطان، والاحتفاظ بمرتفعات الجولان.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا