• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

موريتانيا تحتضن أول قمة عربية وسط فرحة وطنية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 يوليو 2016

نواكشوط (وكالات)

تعيش موريتانيا هذه الأيام أجواء من الفرح العارم احتفالاً بانعقاد أول قمة عربية على أرضها بالعاصمة نواكشوط منذ انضمامها إلى جامعة الدول العربية عام 1973. ويرى مواطنون موريتانيون أن اختيار بلادهم لاستضافة «قمة الأمل» جاء تشريفاً لها مباركين قبول الحكومة الموريتانية الفوري لهذا التشريف واستعدادها لاستضافة القمة رغم ضيق الوقت وضعف الإمكانات.

ويشير هؤلاء إلى أن رفرفة الأعلام «الحقيقية» لدول الجامعة العربية في سماء نواكشوط تعني لهم الكثير بعد أن كانوا في الماضي يرفعون الأعلام العربية المصنوعة من ورق على الديار في مناطق قريبة من قاعدة «لاكوك» الفرنسية شمالي البلاد تأكيداً على اعتزازهم بهويتهم العربية. ويؤكد الناطق باسم الحكومة الموريتانية محمد الأمين ولد الشيخ في تصريحات صحفية، الاستعدادات الكبيرة والاحتفالات التي أعدتها موريتانيا لاستقبال ضيوفها القادة العرب ومن يمثلهم من مسؤولين. وأشار ولد الشيخ إلى الاستقرار الأمني الكبير الذي تشهده موريتانيا منذ سنوات مشدداً على الجهود المضاعفة التي بذلتها حكومة بلاده لضمان تأمين «قمة نواكشوط» والمشاركين فيها من قادة ووفود.

وفي قصر المؤتمرات الذي شيده الموريتانيون قبل 21 عاماً نصبت خيمة عملاقة في الباحة الكبيرة للقصر فضلاً عن مركزين إعلاميين مجهزين بأحدث أجهزة الاتصالات والإنترنت لاستيعاب مئات الإعلاميين والصحفيين المكلفين بتغطية القمة.

ومن المقرر أن تشهد الفعاليات المصاحبة للقمة تدشين القرية التراثية التي تضم 18 جناحاً يتم فيها عرض مختلف أوجه التراث والثقافة.

وتعرض في القرية المخطوطات النادرة ونفائس المؤلفات وكنوز الآثار وإبداعات الفنانين التشكيليين والطوابع البريدية النادرة وأرشيف العملات المستخدمة عبر تاريخ البلاد إضافة إلى الأسلحة التقليدية التي كانت تستخدم لمحاربة الاستعمار.

وتضم القرية أيضاً خياماً من بينها خيمة «المحظرة الموريتانية» التي تقدم دروساً وفق المنهج التعليمي «المحظري» وهو تعليم قديم يختص باللغة العربية والشريعة الإسلامية، وخياماً للأدب والشعر والألعاب التقليدية والصناعات التقليدية والطبخ الموريتاني التقليدي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا