• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

رغم خسارته في المباراة الافتتاحية

شمس:انتظروا مفاجآت «الأزرق»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يناير 2015

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

رغم حزنها الشديد على خسارة المنتخب الكويتي في مباراة افتتاح كأس آسيا 2015 في نسخته الـ16، التي واجه فيها المنتخب الأسترالي مستضيف البطولة، وانتهت بهزيمة «الأزرق» بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد، إلا أن الفنانة الكويتية شمس لم تفقد ثقتها بمنتخبها العريق الذي حقق إنجازات كروية في العديد من البطولات، منها كأس «الصفراء»، التي حقق لقبها في العقد الثامن من القرن الماضي، وقالت: خسارة «الأزرق» أمام المنتخب الأسترالي ليست مشكلة، فلا أحد ينكر أن هذه المباراة كانت صعبة بكل المقاييس لمنتخب الكويت، لاسيما أنه واجه في بداية البطولة منتخباً كبيراً ومهماً مثل أستراليا، إضافة إلى أنها المباراة الافتتاحية، وكانت أنظار عشاق «الساحرة المستديرة» متجهه إليها من كل أنحاء العالم، وبالتالي كان هناك الكثير من الضغوط النفسية والمعنوية على اللاعبين.

وأشارت شمس إلى أن التوقعات في كرة القدم أغلبها تأتي في غير محلها، حيث تندهش أثناء مشاهدتها في السابق لأغلب البطولات المهمة لـ «الساحرة المستديرة» بخسارة منتخبات كبيرة وعريقة ولها إنجازات وانتصارات كروية على عدة مستويات، لدرجة أنه في بعض الأحيان من الممكن خروجها مبكراً من البطولة، مثلما حدث مع بعض المنتخبات القوية في مونديال كأس العالم 2014، لذلك فهي تتوقع أن خسارة «الأزرق» في الافتتاحية ستكون بمثابة المحفز الأكبر بالنسبة للفريق، لكي يفجر مفاجآت في كأس «الصفراء» خلال مبارياته المقبلة.

وتمنت شمس المهتمة برياضة كرة القدم بشكل كبير، لدرجة أنها تتابع بطولات عدة سواء كانت عالمية أو خليجية أو عربية، أن يعود «الأزرق» المقاتل كما لقبته، أكثر قوة على «البساط الأخضر»، ويظهر براعته الكروية التي تعود عليها عشاق كرة القدم الخليجية والآسيوية، خصوصاً في مباراته المقبلة التي من المقرر أن يواجه فيها منتخب كرويا الجنوبية 13 من الشهر الجاري.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا