• الأربعاء 24 ربيع الأول 1439هـ - 13 ديسمبر 2017م

حجز 3 آلاف مركبة مهملة في العين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 08 يونيو 2017

عمر الحلاوي(العين)

بلغ عدد المركبات المحجوزة في ساحة بلدية منطقة العين نحو 3 آلاف مركبة من بينها 1137 سيارة شطبت ستعرض للبيع قريباً في مزاد علني بعد استيفاء جميع الشروط وذلك بعد مرور عام كامل على حجزها وعدم مراجعة أصحابها لاستلامها، وتبلغ رسوم فك حجز السيارة نحو 1500 درهم، بالإضافة لرسوم النقل، حيث تحتجز البلدية السيارات المهملة والمتروكة لفترات طويلة وبعد وضع ملصق إنذار على المركبة وعدم استجابة صاحبها. وقال محمد مرزوق المزروعي مدير إدارة الرقابة والتفتيش بمركز بلدية وسط المدينة: إن السيارة المهملة تعتبر مشوهة للمظهر العام، حيث تظل متروكة على الشارع لفترات طويلة وإطاراتها غير صالحة للسير وبعضها دون لوحات، حيث تتلقى البلدية شكاوى من الجمهور بوجود سيارات متوقفة لمدة طويلة أمام المنزل أو المحل، لافتاً إلى أن 75% من السيارات المهملة تأتي من المنطقة الصناعية.

ونوه إلى أن المزاد سيضم جميع السيارات، الخفيفة والثقيلة، التي مر على حجزها أكثر من عام، ومن بينها مركبات تعرضت للصدم بما فيها هياكلها وصناديق من دون ماكينة، إذ أعلنت البلدية عبر الصحف اليومية أنها ستقوم ببيعها من خلال مزاد علني وبالتنسيق مع الجهات الحكومية الأخرى ذات الصلة مثل المرور والشرطة لمعرفة وجود أي قيود عليها كقضية حجز أو مخالفات، بحيث يتم بعد اكتمال جميع الإجراءات شطب المركبة من المرور تمهيدا لبيعها في المزاد.

وفي حال كانت المركبة مسجلة في إمارة أخرى أو مؤمنة بموجب وثيقة تأمين فيتم مخاطبة الجهات ذات الصلة بالإمارة المعنية أو شركة التامين، فيما تحول المخالفات المرورية إلى رخصة المالك وفي حال كانت السيارة مرهونة للبنك لا يتم التصرف فيها، وبعد البيع في المزاد يتم تحويل المركبات إلى اسم المشتري الذي رسا عليه المزاد فيما يمكن له الحق في إعادة صيانة المركبة وتسجيلها وبيعها صالحة للسير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا