• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

المؤشرات تتمسك بنقاط الدعم الرئيسية وتتهيأ لانطلاقة جديدة

الأسهم المحلية تستعيد مسارها الصعودي وتكسب 6,4 مليار درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 أبريل 2014

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

استعادت الأسهم المحلية مسارها الصعودي مجددا بعد 3 جلسات من التذبذب في الأداء، مدعومة بسيولة شرائية جديدة وتفاؤل المستثمرين بنتائج الربع الأول.

ونجحت الأسهم في استعادة 6,4 مليار درهم من الخسائر التي منيت بها في الجلسات السابقة، بعد أن ارتفعت القيمة السوقية بنحو 6.45 مليار درهم لتصل إلى 796.6 مليار درهم، فيما تمسكت مؤشرات الأسواق بالقمم السابقة، حيث استعاد مؤشر سوق دبي قمة 4720 نقطة، ومعه سوق أبوظبي الذي عاد إلى قمة 5130 نقطة ومؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع الذي استعاد حاجز 5300 نقطة.

وقال طلال طوقان رئيس قسم الأبحاث في شركة الرمز للأوراق المالية إن الارتدادات التي شهدتها الأسواق أمس كانت طبيعية وتعكس قدرة الأسهم على مواصلة مسارها الصاعد، لافتاً إلى أن موجة التذبذب التي مرت بها الأسواق خلال الجلسات الثلاثة الماضية لم تكن مفاجئة أو خارجة عن النطاق، بل كانت ناتجة عن عمليات جني أرباح مبررة وعمليات إعادة بناء مراكز عادة ما تتخل مرحلة إعلان النتائج، وبخاصة أنها جاءت بعد فترة طويلة من الارتفاعات المتواصلة، حيث سجلت الأسواق مكاسب خلال فترة وجيزة زادت على 70% وتحديدا منذ منتصف شهر نوفمبر الماضي، وأكثر من 1000 نقطة منذ بداية العام.

ومنذ بداية العام بلغت نسبة الارتفاع في مؤشر سوق الإمارات المالي 23.02% وبلغ إجمالي قيمة التداول 198.54 مليار درهم.

وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاعا سعريا 73 من أصل 120 وعدد الشركات المتراجعة 31 شركة. وقال طوقان إن التراجعات التي شهدتها الأسواق لم تكن بالحدة التي تسبب نوعاً من الخوف لدى المستثمرين من أن تتحول إلى عملية تصحيح، فالأسواق لم تخسر سوى 180 نقطة فقط من إجمالي 1000 نقطة حصدتها في الفترة الأخيرة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا