• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

تأجيل التحول الرقمي يعرّض البنوك إلى فقدان أعمالها

405 مليارات دولار فرصاً للبنوك أوسطياً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

تتمتع البنوك التي تقدم خدماتها للأفراد بإمكانية تحقيق قيمة رقمية فارقة قدرها 405.3 مليار دولار بين عامي 2015 و2017. إلا أن قطاع الخدمات المصرفية بأكمله حقق عام 2015 ما لا يزيد على 29٪ من تلك الفرصة، بحسب بيان أمس.

وأوضحت دراسة جديدة لـ«سيسكو» بعنوان «خريطة الطريق إلى القيمة الرقمية في قطاع الخدمات المصرفية للأفراد»، أن ضعف الأمن الإلكتروني يعد دون شك أبرز التحديات التي تساهم في إبطاء النمو والابتكار، فقد أدت مخاوف الأمن الإلكتروني إلى منع البنوك من تبني التقنيات ونماذج الأعمال الرقمية، مما أدى بها إلى تفويت أكثر من 70٪ من فرص الإيرادات المحتملة.

وقال مايك ويستون، نائب رئيس سيسكو الشرق الأوسط: «في ظل ما يشهده القطاع من ضغوطات متزايدة من قبل الابتكارات المُزعزِعة والمرنة في مجال «التكنولوجيا المالية المتطورة»، إلى جانب متطلبات المستهلكين الرقميين والعقبات الرقابية المعقدة، يصبح السؤال الأهم هو كيف يمكن لبنوك الخدمات المصرفية للأفراد المنافسة لاقتناص فرص الإيرادات المتاحة. فتلك البنوك تمثل أكبر شريحة من قطاع الخدمات المالية وتلعب دوراً بالغ الأهمية في أي اقتصاد».

وأضاف: «يمكن أن تسنح فرص ضخمة في المجال بفضل قدرة التقنيات الرقمية على إيجاد ودعم فرص جديدة لتحقيق الإيرادات إلى جانب القدرة على تخفيض التكاليف التشغيلية من خلال التحول الرقمي لعمليات الأعمال. إلا أن عدداً كبيراً من البنوك تتحرك ببطء شديد أو لا تتحرك أصلاً. والواقع أن تأجيل التحول الرقمي للأعمال أو تأخير مبادرات التقنيات الجديدة يعرّض البنوك لخطر تفويت فرص الاستفادة من القيمة الرقمية الفارقة إلى جانب خطر أكبر يتمثل في فقدان أعمالها وخروجها من القطاع بأكمله».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا