• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

تسريحة كيم جونغ أونغ في لندن تغضب كوريا الشمالية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

يو بي أي

اشتكى حلاق في لندن من استهدافه من قبل سفارة كوريا الشمالية بسبب رفعه صورة على واجهة صالونه للرئيس كيم جونغ أونغ، للترويج لتسريحة شعره عرض فيها خصماً مقداره 15% للراغبين بمحاكاتها.

وقالت صحيفة "إيفننغ ستاندارد" إن شرطة لندن اضطرت للتدخل بعد أن اشتكى مو نوباتش، الذي يدير صالون الحلاقة (إم & إم) في حي إيلينغ الواقع غرب العاصمة البريطانية، من أن العرض جعله ضحية لعملية مراقبة سرية قام بها مسؤولون من سفارة كوريا الشمالية بلندن.

واضافت أن نوباتش، الذي يعمل أيضاً مصور أزياء، قام بازالة صورة رئيس كوريا الشمالية واللافتة التي وضعها تحتها وكتب فيها "خصم 15% لجميع الزبائن الراغبين بمحاكاة هذه التسريحة".

ونسبت الصحيفة إلى الحلاق قوله "إن رجالاً من سفارة كوريا الشمالية بلندن قاموا بالتقاط صور لواجهة محله وتسجيل ملاحظات ثم طلبوا منه لاحقاً ازالة الصورة بحجة أنها تمثل قلة احترام لزعيمهم، وابلغهم بأن هذا البلد هو انكلترا وليس كوريا الشمالية وعليهم أن يعترضوا عن طريق المحامين".

واضاف نوباتش أنه ازال لاحقاً صورة الرئيس أونغ من واجهة صالونه "لكن بعض زبائنه طلبوا منه اعادتها لأن هناك ديمقراطية في انكلترا".

واشارت الصحيفة إلى أن شرطة لندن أكدت أنها "تحدثت إلى جميع الأطراف المعنية في قضية الصورة، لكنها لم توجه تهماً لأي طرف".

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا