• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

مقتل قيادي بارز في «حزب الله» في القلمون و40 عنصراً للنظام في حلب

الطائرات السورية والروسية تدمي حلب وإدلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يوليو 2016

دمشق (وكالات)

قتل أكثر من 40 عنصراً من قوات النظام السوري بتفجير نفق مفخخ حفر أسفل مبنى المرور في حلب القديمة، في حين أعلنت إحدى فصائل المعارضة المسلحة اغتيال قيادي بارز في ميليشيا حزب الله الإرهابي باستهداف سيارته، كما قتل وأصيب عشرات المدنيين، بعد تصعيد النظام السوري وروسيا غاراتهما الجوية على محافظتي إدلب وحلب.

وقتل 40 عنصراً من قوات النظام السوري، عندما فجرت فصائل معارضة نفقاً في حلب، حسبما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس الجمعة.

وقال المرصد: إن مقاتلي المعارضة «حفروا النفق تحت موقع لقوات النظام في حلب القديمة، وقاموا بتفجيره أمس الأول، ما أدى إلى انهيار المبنى»، ومقتل 40 عنصراً على الأقل.

وأفادت شبكات إخبارية معارضة، بتفجير النفق في حي العقبة، أعقبه اشتباكات عنيفة، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى في صفوف قوات النظام.

وأضافت أن المقاتلين تمكنوا من السيطرة على كتلتين من الأبنية على محور سوق الهال وفرع المرور، إضافة محاصرة مجموعتين من قوات النظام، حيث أسرت عناصر منهما، وقتلت آخرين في حي المشارقة. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا