• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

المغرب: وجود البوليساريو بالاتحاد الأفريقي «مسألة وقت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يوليو 2016

الرباط (وكالات)

أعلن صلاح الدين مزوار وزير خارجية المغرب، أن «حضور الجمهورية الوهم»، أي جبهة البوليساريو الانفصالية، في الاتحاد الأفريقي «مسألة وقت»، لأن «لا أحد يؤمن بأن لها مستقبلاً».

ومن جهة ثانية، كشف مزوار عن «قيامه بجولة أفريقية على 42 دولة» للترويج الدبلوماسي للمواقف المغربية، في نزاع الصحراء الغربية.

ووفق الرجل الأول في الخارجية المغربية، فإن هنالك «استعداداً من طرف الدول، وخصوصا ذات الأغلبية الكبيرة» في أفريقيا لـ«حسم موقفها» من جبهة البوليساريو الانفصالية، المطالبة باستقلال إقليم لصحراء الغربية عن الرباط.

وفي تعليقه على دول إفريقية لم توقع على «بيان 28»، الملح على عودة المملكة المغربية إلى الاتحاد الأفريقي، وعلى طرد جبهة البوليساريو الانفصالية، أكد مزوار، أن هذه «الدول تدعم مضمون البيان»، إلا أنها «ستحسم موقفها قريبا» من جبهة البوليساريو الانفصالية.

وبحسب مزوار، فإن الرباط، «احترمت جميع الآراء» و«الدول الإفريقية تعبت من وجود المغرب خارج المنظمة» الأفريقية، ذاهبة إلى أن «الرسالة الملكية» لـ محمد السادس، الموجهة قبل أسبوع، إلى آخر قمة أفريقية، «أوضحت بجلاء أنه لا يمكن المقارنة بين المملكة المغربية والكيان الوهمي»، أي جبهة البوليساريو الانفصالية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا