• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إنجلترا - الانتصار السابع على التوالي لـ«المدفعجية»

أرسنال يقهر ليفربول برباعية ويعتلي «الوصافة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 أبريل 2015

لندن (أ ف ب) واصل أرسنال مسلسل انتصاراته بتحقيقه فوزاً مذلاً على ضيفه ليفربول 4-1 أمس على «ستاد الإمارات» في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. ودخل أرسنال إلى اللقاء، وهو يبحث عن مواصلة مسلسل انتصاراته الذي بدأ منذ خسارته أمام جاره توتنهام 1-2 في السابع من فبراير الماضي. ونجح فريق المدرب الفرنسي أرسين فينجر في تحقيق مبتغاه، وخرج بانتصاره السابع على التوالي ما سمح له بالارتقاء إلى المركز الثاني مؤقتاً على حساب مانشستر سيتي حامل اللقب الذي يختتم المرحلة غداً في ضيافة كريستال بالاس. وهذه المرة الأولى التي يصل فيها فريق فينجر الذي يتوجه على الأرجح لمواجهة ليفربول في نهائي مسابقة الكأس في حال نجح الأول في تخطي ريدينج والثاني بلاكبيرن روفرز في نصف النهائي، إلى 7 انتصارات متتالية منذ عام 2012، وهو حسم النتيجة في الشوط الأول الذي أنهاه متقدماً بثلاثية نظيفة. وهذه المرة الأولى التي ينهي فيها ليفربول الشوط الأول في إحدى مبارياته في الدوري الممتاز، وقد تلقى ثلاثة أهداف منذ خسارته على أرضه أمام مانشستر يونايتد 2-3 في سبتمبر 1999، وتحقق ذلك عبر الإسباني هيكتور بيليرين، الذي افتتح التسجيل في الدقيقة 37 بعد تمريرة من أرون رامسي، لتهتز شباك ليفربول للمرة الأولى خارج «إنفيلد» بعد 559 دقيقة، وتحديداً منذ خسارته أمام مانشستر يونايتد صفر-3 في المرحلة السادسة عشرة. ثم أضاف الألماني مسعود أوزيل الثاني في الدقيقة 40 من ركلة حرة عجز الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه عن صدها، قبل أن يخطف التشيلي إليكسيس سانشيس الثالث في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول بتسديدة من خارج المنطقة بعد تمريرة من رامسي أيضاً. وحاول المدرب الأيرلندي الشمالي برندن رودجرز تدارك الموقف في الشوط الثاني فزج بدانيال ستاريدج الذي انسحب من تشكيلة المنتخب الإنجليزي الأسبوع الماضي بسبب الإصابة، على أمل العودة إلى اللقاء، وقد تمكن رجاله من تقليص الفارق بركلة جزاء نفذها جوردان هندرسون بعد خطأ من بيليرين على رحيم ستيرلينج (76)، لكن ذلك لم يكن كافياً بالنسبة لفريق «الحمر»، الذي اضطر لخوض الدقائق الست الأخير بعشرة لاعبين بعد طرد الألماني إيمري لحصوله على إنذار ثانٍ ما مهد الطريق أمام أرسنال لإضافة هدف رابع في الوقت بدل الضائع من كرة رائعة أطلقها الفرنسي أولفييه جيرو من خارج المنطقة، ليصبح أول لاعب من «المدفعجية» يسجل في 6 مباريات متتالية منذ أن حقق ذلك التوجولي إيمانويل أديبايور عام 2008. وفشل ليفربول الذي لم يخرج فائزا من ملعب أرسنال منذ أغسطس 2011 (2-صفر) والذي غاب عنه قائده ستيفن جيرارد (طرد أمام يونايتد) والسلوفاكي مارتن سكرتل بسبب الإيقاف، بالتالي في العودة سريعاً إلى سكة الانتصارات وتعويض سقوطه في المرحلة السابقة على أرضه أمام مانشستر يونايتد (1-2)، الذي وضع حداً لمسلسل مباريات «الحمر» دون هزائم عند 13 على التوالي، وتضاءلت حظوظه بالمشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل لأنه تخلف بفارق 8 نقاط عن يونايتد الذي فوز أمس على أستون فيلا 3-1. وأشاد فينجر بأداء لاعبيه لكنه رفض الحديث عن فرص فريقه في المنافسة على اللقب هذا الموسم. وقال: «كان تركيزنا عالياً وتعاملنا بحنكة مع المباراة، إذا نظرت إلى جدول المسابقة سترى أن عدد الأهداف الذي فزنا به لم يأتِ بالصدفة». وعلى ستاد «أولد ترافورد» بمانشستر، حقق مانشستر يونايتد فوزه الخامس على التوالي بالتغلب على أستون فيلا 3-1 ليرفع رصيده إلى 62 نقطة ويتقدم إلى المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف أرسنال وبفارق نقطة واحدة أمام مانشستر سيتي حامل اللقب الذي يحل ضيفاً على كريستال بالاس غداً في ختام مباريات المرحلة. وأنهى مانشستر يونايتد الشوط الأول لصالحه بهدف سجله الإسباني أندير هيريرا في الدقيقة 43 ثم أضاف زميله المهاجم واين روني الهدف الثاني في الدقيقة 79، فيما أحرز كريستيان بينتيكي الهدف الوحيد لأستون فيلا في الدقيقة 80 قبل أن يضيف هيريرا الهدف الثاني له والثالث لفريقه في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع. وفي باقي مباريات المرحلة، فاز إيفرتون على ساوثهمبتون 1- صفر وسوانسي سيتي على هال سيتي 3-1 وكوينز بارك رينجرز على ويست بروميتش ألبيون 4-1، وليستر سيتي على ويستهام 2-1.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا