• السبت 29 صفر 1439هـ - 18 نوفمبر 2017م

باحثون يحذرون من خطر متزايد لاصطدام نيزك بالأرض

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 07 يونيو 2017

أ ف ب

تحدث علماء فلك من الأكاديمية التشيكية للعلوم عن احتمال أن يصطدم نيزك بالأرض وأوصوا بإجراء أبحاث لتجنب "كارثة محلية أو قارية".

والنيازك المعنية تأتي من فرع جديد اكتشف في كوكبة من الشهاب تظهر بانتظام في السماء.

وتوصي الدراسة بقوة بمواصلة الأبحاث المعمقة "لتوصيف أفضل للمصدر الفعلي لهذه الأجسام التي قد تكون خطرة وتتسبب بكارثة محلية أو قارية".

وهذا الفرع الجديد يضم أجساما تتنقل معا حول الشمس. وتلتقي بها الأرض مرة كل بضع سنوات لفترة من ثلاثة أسابيع تقريبا.

وشددت الأكاديمية التشيكية، في بيان صحافي، على أنه "خلال تلك الفترة، يكون احتمال وقوع اصطدام جسم (بقطر عشرات الأمتار) مرتفع أكثر".

ووصل العلماء إلى هذه الخلاصات بعد تحليل 144 شهبا كبيرا في هذه الكوكبة واكتشاف هذا الفرع الجديد الذي يضم نيزكين على الأقل يبلغ قطرهما 200 إلى 300 متر.

وأضافت الأكاديمية في البيان "يرجح أن يكون في هذا الفرع عدد غير مرصود من النيازك يبلغ قطرها عشرة أمتار أو أكثر. من هنا، ارتفاع خطر الاصطدام بين الأرض ونيزك".

والنيازك هشة بشكل عام لكن عندما يكون حجمها كبيرا يمكنها أن تدخل الغلاف الجوي وأن يرتفع خطر اصطدامها بالأرض، على ما يوضح هؤلاء العلماء.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا