• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

اعتمدت خطة لتطوير الفرق

«الجنسية والإقامة» تبحث المشاركة في جوائز التميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يوليو 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد اللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ بالإنابة، أهمية مشاركة القطاع في جائزة محمد بن راشد، وجائزة وزير الداخلية للتميز، مشدداً على تطوير قدرات عناصر القطاع حتى يتمكن من الوصول إلى التميز والإبداع.

كما تطرق إلى جوائز الوكيل المساعد لشؤون الجنسية والإقامة والمنافذ، وتحفيز القطاع على المشاركة في مثل هذه الجوائز باعتباره من أبرز قطاعات الداخلية والأكثر تواصلاً مع الجمهور من خلال الخدمات التي يقدمها إلى الجمهور.

وكان الخييلي ترأس الاجتماع الأول لرؤساء المحاور ومنظومة التميز الحكومي وفرق التميز المؤسسي في القطاع، حاثاً على بذل المزيد من الجهود للارتقاء بمستوى الأداء ضمن استراتيجية وزارة الداخلية بهذا الشأن.

وناقش الاجتماع آليات العمل من خلال خطة 2016 - 2017 واعتماد خطة لتطوير فرق التميز المشكلة من خلال إطلاق 16 دورة تخصصية على مستوى القطاع يقدمها خبراء مختصون في مجال التميز المؤسسي.

واعتمد في الاجتماع خطة فرق التميز المؤسسي للوصول إلى المستهدفات التي تحقق التميز والريادة لوزارة الداخلية عامة وقطاع الجنسية والإقامة والمنافذ خاصة وحصوله على المرتبة الأولى على مستوى كافة الجهات الاتحادية، فيما تم استعراض مؤشرات الأداء والمبادرات الاستراتيجية ونتائج استطلاعات الرأي والمتسوق السري واتخاذ القرارات المناسبة بشأنها.

وتطرق المشاركون إلى سبل نشر ثقافة التميز المؤسسي ونظام الجيل الرابع من خلال تنظيم 50 ورشة عمل على مدى خمسة شهور، واعتماد 53 محاضراً من القطاع بالتعاون مع معهد الإمارات للجنسية والإقامة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض