• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

المتسبب في حادث «ماكدونالدز» عجمان إلى النيابة

الحمراني: الإمارات بلد القانون ولا يمكن أن يُخطئ شخص دون حساب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يوليو 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

أكد العقيد عبد الله أحمد الحمراني قائد عام شرطة عجمان بالإنابة، تحويل الشاب المواطن (ع.ح. ص 22 سنة )، والمتسبب في حادث «ماكدونالدز» عجمان والذي راح ضحيته شخصان، طفل وامرأة، وخمس إصابات، إلى النيابة العامة في الإمارة لاستكمال التحقيقات معه بشأن الحادث.

وقال الحمراني: إن الإمارات بلد القانون ولا يمكن أن يخطأ شخص من دون التحقيق معه واتخاذ الإجراءات القانونية بشأنه، مشيراً إلى أن الشخص ظل يومين في الحجز في مركز شرطة الحميدية وعند انتهاء التحقيقات معه تمت إحالته للجهة المختصة.

وأفاد الحمراني أن القيادة تعاملت مع الحادث من اللحظة الأولى للبلاغ، وفق الإجراءات المتبعة، في أي حادث آخر، وبتواجد الأشخاص المسعفين في الإسعاف الوطني أكدوا في الدقائق الأولى أن الشخص المتسبب في الحادث مصاب بالصرع.

وأضاف أن الكاميرا الموجودة في الموقع بينت تعرض الشخص للإغماء بعد الحادث مباشرة داخل المركبة وبعد أن تم إخراجه واستفاقته، أشار إلى أنه تعرض لنحو خمسة نوبات صرع خلال الفترات الماضية، وأن هذه المرة هي الأولى التي يتعرض فيها لنوبة صرع خلال القيادة، لافتاً إلى أن التقرير الطبي الوارد من المستشفى ثبت فعلاً أن الشخص يعالج مسبقاً من الصرع.

وأوضح أن القيادة العامة لشرطة عجمان، حرصت ومنذ بداية الحادث على تقديم كافة المساعدات للأشخاص والأسرة المنكوبة، وتقف بجانبهم في مصابهم وما زالت تتابع بصورة مستمرة حالات المصابين وأوضاعهم الصحية.

وكان والد الطفل قد أكد لـ «الاتحاد» أن مصطفى ابنه الوحيد، وقد أسماه على اسم ابنه أيضاً الذي توفي في شبابه من قبل، وأن ابنتيه تعانيان كسوراً في مناطق متفرقة وتدهوراً في حالتهما الصحية، وهما تتلقيان العلاج في المستشفى حالياً ولا يعلم مصيرهما إلا الله، وأنه على يقين تام بأنه في دولة الإمارات العربية المتحدة، دولة القانون» وأن التحقيقات في الحادث لن تخذله وأن أي شخص مقصر أو مستهتر لابد وأن يقدم للعدالة التي ينعم بها الجميع في الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض