• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

إعادة ترميم «وزير» حصان نابليون بونابرت

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يوليو 2016

باريس (أ ف ب)

في عام 1802 أهدى أحد سلاطين الدولة العثمانية حصاناً عربياً لنابليون بونابرت، فخاض على صهوته حروبه التي انتصر فيها على الروس والبروسيين. وبعد أكثر من مئتي عام ما زال هذا الحصان محنطاً في باريس.

وفي متحف الجيش في باريس، يجتهد خبراء في التحنيط في ترميم هذا الحصان المحنط، واسمه «وزير»، حيث أصبح بحاجة ماسة إلى معالجة التشققات والتمزقات، وأيضاً إعادة تلوين وبره.

وفي عام 1821 توفي نابليون في الجزيرة، وبعد ذلك بخمس سنوات، مات «وزير».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا