• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

بدور القاسمي رئيساً مشاركاً في المنتدى الاقتصادي العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 05 أبريل 2015

الشارقة(وام)

اختار المنتدى الاقتصادي العالمي الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير « شروق » كرئيس مشارك في جلسات المنتدى لاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يعقد في مركز الملك حسين بن طلال للمؤتمرات بالبحر الميت خلال الفترة من 21 إلى 23 مايو المقبل.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها اختيار امرأة إماراتية لتشارك في رئاسة جلسات المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يعد أكبر حدث اقتصادي وسياسي دولي يقام في المنطقة حيث يجمع عدداً كبيراً من القيادات على مستوى العالم من سياسيين وأكاديميين واقتصاديين وممثلي منظمات المجتمع المدني للعمل بروح الشراكة وتحمل المسؤولية.

ويترأس محاور المنتدى الاقتصادي العالمي لهذا العام إلى جانب الشيخة بدور القاسمي كل من جوردون براون رئيس مبادرة البنية التحتية الاستراتيجية العالمية عضو البرلمان البريطاني رئيس وزراء بريطانيا الأسبق ورجل الأعمال الكويتي عمر الغانم الرئيس التنفيذي لشركة صناعات الغانم وسوما تشاكرابارتي رئيس البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير «لندن» وجون رايس نائب رئيس مجلس إدارة شركة جنرال إلكتريك هونغ كونغ.

ومن المتوقع أن يشارك في أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي حول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يعقد تحت شعار «إيجاد إطار إقليمي جديد للازدهار والسلام التعاون بين القطاعين العام والخاص » نحو 800 شخصية عالمية وإقليمية من كبار المسؤولين الحكوميين وشخصيات رائدة في مجالي الأعمال والمجتمع المدني من 50 دولة حول العالم لدعم رؤية شاملة وتطلعية للازدهار والسلام في المنطقة.

وأعربت الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي عن سعاتها كونها أول امرأة إماراتية تشارك في رئاسة جلسات المنتدى الاقتصادي العالمي مما يعكس تقدير المجتمع الدولي للدور الرئيسي الذي تلعبه المرأة الإماراتية والعربية في شتى مناحي الحياة، متمنية أن ترى المزيد من النساء الإماراتيات والعربيات يشاركن في رئاسة مثل هذه المؤتمرات الدولية المهمة.

وأوضحت الشيخة بدور القاسمي أن المنتدى سيركز هذا العام على عدة مواضيع تخص السياسيات العامة وبناء شراكات مهمة بين القطاعين العام والخاص إلى جانب موضوع الشباب وتطويرهم وخلق فرص عمل لهم الذي، مشيرة إلى أهمية هذا الموضوع لاسيما أن دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتمتع بمعدل مرتفع للشباب مما يتطلب إعادة تصور مستقبل شباب المنطقة من خلال اقتراح خيارات سياسات عامة قابلة للتطبيق ومناقشة تفعيلها في أسرع وقت ممكن على أرض الواقع في دول جميع المنطقة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا