• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عُمان تمدد القيود المفروضة على استقدام العمالة الوافدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

قالت سلطنة عُمان إنها ستمدد القيود المفروضة على توظيف العمال الأجانب في قطاع البناء والخدمة في المنازل في إطار الجهود الرامية إلى توفير مزيد من فرص العمل للمواطنين والحد من تدفق الأموال للخارج.

وقالت وكالة الأنباء العمانية الرسمية إن وزير القوى العاملة الشيخ عبد الله بن ناصر البكري أصدر قرارا أمس الأول يقضي بوقف التصريح باستقدام العمالة الوافدة بصفة مؤقتة لمدة ستة أشهر في منشآت القطاع الخاص العاملة في الإنشاءات والنظافة ويبدأ العمل بالقرار اعتبارا من الرابع من مايو. وفُرض الحظر لمدة ستة أشهر في نوفمبر.

وتوجد قيود مماثلة على صناعات أخرى مثل النجارة وصناعة الألومنيوم. ولم يتضح مدى تأثير الحظر لكن الوكالة قالت إن استثناءات من هذه السياسة ستمنح للشركات العاملة في المشاريع الحكومية والشركات الصغيرة والشركات المملوكة لأصحاب العمل المتفرغين لإدارتها.

وتُنفق عُمان مليارات الدولارات على مشاريع البنية الأساسية لتنويع اقتصادها بعيدا عن النفط ومن غير المرجح أن تتعرض هذه المشاريع لنقص العمالة. وتوظف كثير من الأسر العمانية عاملات المنازل من الخارج. لكن قرار الشيخ عبدالله يشير إلى قلق متزايد لدى الحكومة من اعتماد الاقتصاد على العمال الأجانب.

وتظهر البيانات الحكومية أن عدد العمال الأجانب في عُمان ارتفع إلى 1.53 مليون في فبراير من 1.47 مليون قبل عام.

وعلى النقيض من ذلك لم يكن يعمل سوى 184 ألفا و485 عمانيا في القطاع الخاص في شهر فبراير ويقدر إجمالي عدد سكان البلاد بحوالي أربعة ملايين نسمة بما في ذلك الأجانب. (مسقط، رويترز)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا