• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

قيادي فلسطيني يستبعد إحياء مفاوضات السلام

شهيدة وجريح باعتداءات إسرائيلية في الضفة وغزة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

عبدالرحيم حسين، وكالات (رام الله)

أعلنت مصادر أمنية وطبية حقوقية فلسطينية أمس، استشهاد امرأة وإصابة شاب بجروح واعتقال عدد من الشبان خلال اعتداءات إسرائيلية جديدة على الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة، فيما استبعد قيادي فلسطيني إحياء مفاوضات السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

وشيعت جماهير غفيرة من أهالي محافظة بيت لحم جثمان فلسطينية تدعى نهى محمد حسن قطامش (44 عاماً) كانت مريضة بضيق التنفس وتوفيت اختناقاً بالغاز المسيل للدموع جراء إطلاق قوات الاحتلال الإسرائيلي قنابل الغاز المسيل للدموع بالقرب من منزلها في منطقة الجداول الواقعة بين مخيم عايدة للاجئين الفلسطينيين وبلدة بيت جالا شمال غرب بيت لحم، خلال مواجهات اندلعت بينها وبين شبان فلسطينيين في مخيم عايدة مساء أمس الأول. وردد المشيعون التكبيرات والهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية والمنددة بالاحتلال الإسرائيلي وجرائمه ضد الشعب الفلسطيني.

واعتقلت قوات الاحتلال عدداً من الشبان المقدسيين خلال مواجهات اندلعت الليلة قبل الماضية في محيط حارة باب حطة الملاصقة للمسجد الأقصى المبارك في القدس الشرقية، حيث أطلقت الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى إلى إصابة عدد كبير من الأهالي بحالات اختناق. وواصلت مجموعة من الشبان الاعتكاف في رحاب المسجد لثالث ليلة على التوالي، وسط إجراءات أمنية إسرائيلية مشددة على بواباته. وأوقف حراس المسجد مستوطنين يهوديين تخفيا بزي إسلامي وتمكنا من دخول المسجد، وسلّموهما إلى شرطة الاحتلال.

وواصل الجيش الإسرائيلي عملية تمشيط واسعة في بلدتي إذنا وترقوميا بمحافظة الخليل جنوبي الضفة الغربية بحثاً عن منفذ هجوم مسلح عند حاجز عسكري إسرائيلي خارج ترقوميا أدى إلى مقتل مستوطن يهودي وإصابة زوجته وأحد أطفالهما بجروح مساء أمس الأول.

وشددت قوات الاحتلال الإسرائيلي إجراءاتها العسكرية في إذنا المحاصرة تماماً واقتحمت عشرات المنازل والمتاجر وعبثت بمحتوياتها ودققت في هويات الأهالي واعتدت بالضرب على بعضهم وصادرت أجهزة مراقبة من منشآت تجارية. واعتقلت شاباً يدعى محمود أحمد نمر أبو جحيشة (30 عاماً)، بعد تفجير مدخل منزله وهددت زوجة آخر يدعى لؤي سامي الطميزي باعتقالها إذا لم يسلم نفسه لسلطات الاحتلال. كما اقتحمت مركز مدينة الخليل التجاري «باب الزاوية». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا