• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

زعيم متمردي جنوب السودان يريد السيطرة على العاصمة وحقول النفط

مشار: الحرب الأهلية لن تتوقف قبل سقوط سيلفا كير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

أكد زعيم حركة التمرد في جنوب السودان رياك مشار، في مقابلة حصرية مع وكالة فرانس برس، أنه يريد السيطرة على العاصمة جوبا وحقول النفط الأساسية، محذراً من أن الحرب الأهلية لن تتوقف قبل سقوط الرئيس سيلفا كير. وفي وقت يدخل فيه النزاع في جنوب السودان شهره الخامس تزامنا مع محادثات سلام هشة، وصف مشار رئيس جنوب السودان بـ«الديكتاتور»، وأشار إلى أنه لا يجد «سبباً لتقاسم الحكم» معه.

وقال مشار خلال المقابلة التي جرت مساء أمس الأول في مكان سري في ولاية أعالى النيل النفطية «إذا كنا نريد إسقاط الديكتاتور فجوبا هي هدف وحقول النفط أهداف».

وأضاف مشار «نحن لا نقوم سوى بمقاومة النظام الذي يريد تدميرنا»، مشيراً إلى أنه يأمل أن «يحترم الطرفان» اتفاق وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه في 23 يناير، والذي ينتهك بشكل دائم. واعترف مشار أنه وافق على فكرة لقاء كير وجها لوجه لكنه أشار إلى أنه لا يرى في ذلك سوى فائدة ضئيلة. وتساءل مشار «عن ماذا نتحدث؟ أنه زعيم فاقد للصدقية ارتكب مجازر، آمل أن يقبل بذلك».

ولفت إلى أن وحده سيلفا كير «يشتري أكثر فأكثر الأسلحة والذخائر» عبر «استغلال مواردنا» النفطية.

وشدد مشار، الذي يؤكد قيادته لتحالف من الجنود المنشقين والميليشيات الإثنية، شدد على أنه لن يكون هناك سلام طالما كير موجود في السلطة. وانتقد محادثات السلام، معتبراً أن بعض الوسطاء الإقليميين، وخصوصاً أوغندا، يعتبرون أيضا «أطرافاً في النزاع». وقال «ليس لدينا خيار.. لدينا مستبد في جوبا علينا طرده من الحكم»، مشيراً إلى أن أي محاولة من دول المنطقة لحماية الحقول النفطية لن تؤدي إلا إلى تفاقم الأزمة.

(أعالي النيل - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا