• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

المرحلة الأولى لمهرجان الشارقة للمسرح المدرسي تنطلق اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

تنطلق اليوم بمسرح المركز الثقافي لخورفكان المرحلة الأولى لفعاليات الدورة الرابعة من مهرجان الشارقة للمسرح المدرسي، بمشاركة مدارس المنطقة الشرقية في المستويات الثلاثة للسلم التعليمي «الحلقة الأولى - الحلقة الثانية - والثانوي». ويشاهد الجمهور بدءاً من التاسعة والنصف من صباح اليوم ثلاث مسرحيات قصيرة، حيث تقدم مدرسة أم الفضل للتعليم الأساسي - بنات الحلقة الأولى - مسرحية «كذبة ليلى»، وتقدم مدرسة الحصن للتعليم الأساسي - بنين الحلقة الأولى - مسرحية «معاً سنحميها» ، وأخيراً تشارك مدرسة عاتكة بنت زيد للتعليم الأساسي - بنات الحلقة الأولى - مسرحية «دانة العجائب».

وستعمل لجنة تحكيمية مكونة من تربويين ومسرحيين على اختيار جملة من العروض المتميزة في نهاية هذه المرحلة لتعرض في المرحلة الأخيرة من المهرجان.

كانت إدارة المسرح قد نظمت العديد من الورش والدورات التدريبية في الفترة الماضية، وتوزع برنامج هذه الورش التدريبية التي بدأت في يناير الماضي على سائر المدارس في الشارقة والمنطقتين الشرقية والوسطى، وقد شارك فيها العديد من المدرسين والمدرسات، وتعرفوا عبرها إلى الأدوات الأساسية في الكتابة والإخراج والتمثيل، وقد جاء البرنامج التدريبي مراعياً الظرف المهني للمشاركين من حيث طبيعة التدريبات ومواقيتها.

وأعدت اللجان الفنية الخاصة بالمهرجان كل الملفات والمعلومات الخاصة بالمدارس، وعقدت اجتماعات عدة مع مشرفي الورشات للتنسيق والمتابعة في كل التفاصيل الفنية.

وزاد عدد المدارس المشاركة في الدورة الحالية، كما زادت نسبة الطلاب والطالبات بالفرق المشاركة على نحو لافت.

وتستمر فعاليات المهرجان في مدينة خورفكان إلى الثاني والعشرين من الشهر الجاري، أما المدارس التي ستعرض مسرحياتها على مسرح خورفكان، فهي من كلباء ودبا الحصن ووادي الحلو، إضافة إلى مدارس خورفكان.

في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، تنطلق فعاليات المرحلة الأولى من المهرجان في مسرح معهد الشارقة للفنون المسرحية. يشار إلى هذه الدورة الحالية من المهرجان ستعرف مشاركة نحو ستين مدرسة.

(الشارقة - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا