• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

بمشاركة 124 دار نشر من 17 دولة

سلطان القاسمي يفتتح مهرجان الشارقة القرائي للطفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح أمس، فعاليات الدورة السادسة من مهرجان الشارقة القرائي للطفل الذي يستمر حتى الخامس والعشرين من الشهر الجاري في مركز إكسبو الشارقة بمشاركة 124 دار نشر من سبع عشرة دولة وأكثر من 175 ضيفاً من الشخصيات الأدبية والفكرية والثقافية والأكاديمية والفنية العربية والأجنبية الذين سيشاركون في ألف و694 فعالية سينظمها الحدث.

وبعد قص شريط الافتتاح - الذي حضره الشيخ خالد بن سلطان بن محمد القاسمي رئيس مجلس التطوير العمراني، والشيخة بدور بنت سلطان القاسمي رئيسة هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، والشيخ صقر بن محمد القاسمي رئيس دائرة الشؤون الإسلامية والأوقاف، والشيخ سالم بن عبدالرحمن القاسمي رئيس مكتب سمو الحاكم، والشيخ طارق بن فيصل القاسمي - استقبل صاحب السمو حاكم الشارقة بفقرات وعروض ترحيبية، قدمها أطفال روضة البراري في الشارقة، عبروا من خلالها عن ترحيبهم بافتتاح سموه للمهرجان الذي يشكل أكبر فعالية تحتفل بالأطفال، وتقدم لهم برنامجاً حافلاً بالنشاطات التعليمية والترفيهية والندوات الفكرية والثقافية. وعرج صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي فور وصوله لموقع الحدث لافتتاح معرض ألف اختراع واختراع أضخم معرض عالمي جوال يؤرخ لإنجازات الحضارة الإسلامية في ألف عام، الذي يقام على هامش مهرجان الشارقة القرائي للطفل وحتى مساء الخامس عشر من الشهر المقبل، واستمع سموه إلى شرح عن المعرض من أحمد سليم مدير ومنتج «ألف اختراع واختراع»، الذي أشاد بالتسهيلات التي قدمتها الشارقة للمعرض من أجل إقامته بأفضل شكل ممكن، وأكد أن المعرض الذي استقطب أكثر من أربعة ملايين زائر حول العالم، تم تنظيمه في هذا الوقت ليواكب احتفالات الشارقة بلقب عاصمة الثقافة الإسلامية.

رسوم كتاب الطفل

كما افتتح صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، معرض الشارقة لرسوم كتب الطفل في دورته الثالثة الذي يقام خلال مهرجان الشارقة القرائي للطفل، ويشارك فيه أكثر من ستة وتسعين فناناً محترفاً من مختلف أنحاء العالم بعد أن أصبح هذا المعرض في مقدمة المعارض الفنية المتخصصة في رسوم كتب الأطفال الاحترافية على مستوى العالم. وتفضل سموه بتكريم الفائزين بجوائز المعرض الست البالغة قيمتها 21 ألف دولار أميركي. وفاز وليد طاهر من مصر بجائزة المركز الأول وقيمتها ثمانية آلاف دولار، وحصلت ماريانا فيلانويفا من المكسيك على جائزة المركز الثاني وقيمتها ستة آلاف دولار، فيما فازت فرانسيسكا فنياغا من إيطاليا بجائزة المركز الثالث البالغة قيمتها أربعة آلاف دولار، وحصل على الجوائز التشجيعية الثلاث البالغة قيمة الواحدة منها ألف دولار كل من أندريا بيكلار من سلوفينيا، وليري سالابيريا من إسبانيا، ويولاندا موسكيرا من إسبانيا. وبعد ذلك، تفقد صاحب السمو حاكم الشارقة أجنحة عدد من دور النشر والمؤسسات الثقافية المشاركة في المهرجان، حيث زار سموه جناح دائرة الثقافة والإعلام، واستمع إلى شرح حول مطبوعات الدائرة، ثم توجه سموه إلى جناح منشورات القاسمي الذي يضم مؤلفاته المختلفة.

كما زار سموه جناح وزارة التربية والتعليم، ليطلع على جهودها في دعم وحث الطفل نحو القراءة والبحث بأساليب حديثة متميزة، وأكد سموه أهمية توجيه الطفل لينتج كتابه الخاص ومساعدته في تكوين الفكرة المناسبة المنسجمة مع فضاءات خياله الواسع.

في الإطار ذاته، توجه صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لزيارة المركز الأميركي للشؤون الثقافية والإعلامية في الإمارات، كما زار جناح حملة الشارقة صديقة للطفل واطلع على التطبيق الجديد الذي أطلقته الحملة للأمهات، وأثنى على التجربة الجديدة ومر سموه بأجنحة الكتاب الأكثر مبيعاً في الإمارات والدار العربية للعلوم ناشرون، وجناح دار كتب الإماراتي للنشر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا