• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

جرائم العمالة المنزلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

واقعة قيام خادمة أثيوبية بطعن ثلاثة أطفال مواطنين، ومحاولتها الانتحار بعد ذلك، تجيء لتوقظنا من جديد على هذه النوعية من الحوادث المفجعة التي ترتكب .المفروض عند استقدام عمالة أجنبية وخاصة كخادمات أو مربيات أو سائقات، أن يتم تقديم سيرتهن الذاتية المفصلة، وشهادة حسن سيرة وسلوك من بلدهن الأصلي للتأكد من خلوهن من الأمراض النفسية، وعدم وجود سوابق جنائية لهن. وللأسف بات الأمر الآن كأن الخادمة تلهو مع الأطفال. لو كان الأمر بيدي لفضلت إلغاء استقدام العمالة نهائياً من بعض البلدان التي تكثر فيها قضايا القتل بسهولة، وخاصة تلك المعروف عنها انعدام وتدني الوازع الديني والأخلاقي فيها.

كما أن الواقعة فرصة للتطرق لدور المكاتب التي تتولى استقدام العمالة المنزلية الأجنبية، فليس للمواطن والكفيل آية حقوق. للأسف فحقوقه ضائعة ولا يوجد رقابة على مثل تلك المكاتب سواء في العقود أو في المبالغ التي تهدر عبثاً. نأمل أن يتم التصدي لهذه الأمور بحزم، وتطوير التشريعات للتعامل مع هذه الأمور.

مواطنة

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا