• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قرية تراثية وفعاليات ترفيهية للجماهير

400 مشارك في «ترايثلون دبي» الصحراوي السبت

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

أكمل مجلس دبي الرياضي كافة الترتيبات المتعلقة بإطلاق ترايثلون دبي الصحراوي الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي ورئيس مجلس دبي الرياضي، وتبدأ فعاليات الترايثلون الذي يضم ثلاث رياضات في السادسة صباح السبت المقبل بمدينة القدرة بسباق الدراجات الهوائية، يليها الجري لمسافة 5 كيلومترات ثم ركوب الخيل «القدرة» لمسافة 40 كيلومتراً.

ويترقب الجميع الحدث الفريد الذي يعتبر الأول من نوعه في سباقات الترايثلون بوجود عنصر رياضة محلية متمثل في سباق الخيول للقدرة الذي يدخل للمرة الأولى في سباقات الترايثلون، ويحظى السباق باهتمام اعلامي كبير، وأعلنت قناة دبي الرياضية اكتمال تحضيراتها لنقل الفعاليات مباشرة من السادسة وحتى العاشرة صباحاً، كما أكدت مجموعة من القنوات الفضائية تواجدها لتغطية فعاليات السباق، كما تم تجهيز مركز إعلامي متكامل لخدمة الصحفيين وممثلي القنوات الفضائية والمصورين.

وبعد اغلاق باب التسجيل وصل عدد الرياضيين المشاركين في الترايثلون إلى أكثر من أربعمائة رياضي، يشاركون في السباق بنظامين مختلفين، الأول نظام الفريق الذي يضم ثلاثة لاعبين يشارك كل منهم في واحدة من الرياضات الثلاث، والثاني نظام الفردي، حيث يقوم لاعب واحد بالمنافسة في الجري والدراجات وركوب الخيل القدرة، ويتنافس المشاركون بنظام الفرق في فئات الكبار والشباب من 16 إلى 18 سنة ومسابقة الفردي ذكور ومسابقة الفردي إناث إضافة إلى مسابقة الفردي شباب من 16 إلى 18 سنة.

وأوضح ناصر آل رحمة مدير ادارة الفعاليات أن اضافة سباق القدرة أحدث تحولاً كبيراً في فكرة الترايثلون، مشيرا إلى انهم حرصوا على إضافة عنصر رياضة محلية يمنح الترايثلون بعداً جديداً، مبدياً سعادته بالإقبال الكبير على المشاركة في الحدث والرواج الذي وجده الترايثلون بصورته الجديدة، التي تطل على العالم للمرة الأولى وهي تحمل مكونات من البيئة المحلية الصحراوية وتشتمل على رياضة اشتهرت بها الامارات.

وقال: «اعتقد ان النسخة الأولى من ترايثلون دبي الصحراوي ستكون مختلفة بشكل كبير عن سباقات الترايثلون التقليدية بعد إضافة سباق القدرة للفعاليات، ووجود عنصر رياضة محلية أكسب الترايثلون أهمية أكبر، ويسعدنا كثيراً ان تضع دبي بصمة جديدة على هذه الرياضة وتسهم في تغيير وجه بطولات الترايثلون في العالم وتقدم نسخة مميزة من سباقات الترايثلون».

من جانبه، أعلن «ميدان» الشريك الرسمي في الحدث ان مدينة القدرة جاهزة لاستضافة الحدث بعد الفراغ من التحضيرات التي استمرت طوال الفترة الماضية، من أجل إخراج سباق يتناسب مع اهمية الحدث الذي يعتبر الأول من نوعه، وأعلن المسؤولون في ميدان عن انشاء قرية تراثية ستفتح أبوابها أمام الجمهور، تضم ألعابا ترفيهية للأطفال و«سيرك» ومطاعم، وستكون القرية في منطقة تتوسط مراحل السباق الثلاث حتى تتيح للجمهور متابعة كل فعاليات الترايثلون ومشاهدة جميع المسابقات.

وسيتم تكريم الفائزين بكؤوس فاخرة، وأوضحت اللجنة المنظمة ان هذا السباق مفتوح لكل فئات المجتمع بمختلف الأعمار، ولذلك اقتصرت الجوائز على الكؤوس، وسيحصل أسرع دراج وأسرع عداء وأفضل متسابق في القدرة على كؤوس حسب الفئات المشاركة من الرجال والسيدات والشباب، اضافة إلى كأس خاصة للمتسابق الأسرع الذي يكمل جميع مراحل السباق مجتمعة في الفئات الثلاث رجال وسيدات وشباب. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا