• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بطولة العين الدولية للناشئين

كاشيوا ينتزع «وصافة الأولى» بـ «هاتريك يوكيتا» في شباك بنفيكا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

صلاح سليمان (العين)

استهل كاشيوا ريسول الياباني مشواره في بطولة العين الدولية للناشئين لكرة القدم، بالفوز على بنفيكا البرتغالي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في مباراتهما مساء أمس، على استاد طحنون بن محمد بالقطارة، ويحتل الفريق الياباني «وصافة» المجموعة الأولى، التي تضم أربعة فرق، ويتصدرها العين مستضيف البطولة بفارق الأهداف، بينما يحتل بنفيكا المركز الثالث، ويأتي هامبورج الألماني في المرتبة الرابعة، بعد تعرضه لخسارة ثقيلة من العين في لقاء الافتتاح قوامها ستة أهداف مقابل هدف.

فرض كاشيوا ريسول سيطرة ميدانية واضحة على مجريات اللعب منذ صافرة البداية، وتفوق من النواحي كافة، وكان الطرف الأكثر انتشاراً ووصولاً إلى مرمى المنافس، وامتلاكاً لمنطقة العمليات، وقاد لاعبوه هجمات سريعة وخطرة، سرعان ما أثمرت عن هدف مبكر في الدقيقة الثانية، وحمل توقيع المتميز كينسي يوكيتا الذي لم يتردد في إيداع الكرة الشباك، وبعد سبع دقائق أخرى، عاد اللاعب مجدداً ليضيف الهدف الثاني، ولم تتوقف محاولات فريق كاشيوا لزيادة غلته من الأهداف، وضاعف لاعبوه من جهودهم، ونجحوا في تحقيق مسعاهم بالهدف الثالث بتوقيع كينسي يوكيتا في الدقيقة 24، ليكون بذلك صاحب أول «هاتريك» في البطولة، وقام اليابانيون بعدها ببناء هجمات عدة إلا أن جميعها باءت بالفشل، رغم وصولهم إلى مرمى المنافس مراراً وتكراراً.

وبعد أن استقبلت شباكه ثلاثة أهدف سريعة، بدأ الفريق البرتغالي في تنظيم صفوفه سعياً للعودة إلى أجواء المباراة، ومحاولة تقليص الفارق، إلا أن أداءه اتسم بالبطء الشديد، ولم ينجح في تشكيل أي خطورة تذكر على المرمى الياباني، بعد أن اتسمت هجماته بالضعف، وعدم التركيز مقابل تنظيم دفاعي رائع من جانب الفريق الياباني، ولم يقدم بنفيكا المستوى المتوقع منه، وبدا واضحاً أن لاعبيه تأثروا بحرارة الجو ليقدموا مستوى فنياً أقل بكثير عن المنافس الياباني.

وتواصل أداء الفريقين في الشوط الثاني على الوتيرة نفسها حيث دانت السيطرة للاعبي كاشيوا ريسول الذين قاموا ببناء الهجمات المتواصلة، سعياً لتسجيل المزيد من الأهداف، وسط محاولات من الفريق البرتغالي ضلت طريق الشباك، واقترب إيرين بنهيرو من تسجيل أول أهداف فريقه من الكرة القوية التي سددها في الدقيقة 53 من مسافة قريبة، إلا أن الحارس الياباني كينتا ماتسوموتو نجح في تحويلها إلى ركنية، ولم تتوقف محاولات لاعبي بنفيكا حتى نجحوا في تقليص الفارق بهدف «البديل» ميجيل ديمنجوز قبل خمس دقائق من نهاية اللقاء ليطلق بعدها الحكم سعد مبارك صافرة النهاية بفوز كاشيوا ريسول على بنفيكا بثلاثة أهداف مقابل هدف.

من جانبه، أكد ساتوشي ماجيما مدرب كاشوا أنه لم يتوقع أن يكون لاعبو بنفيكا بهذه القوة الجسمانية، ويرى أنهم كانوا نداً قوياً لفريقه الذي استطاع أن يحصد الثلاث نقاط في نهاية المطاف. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا