• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وسط مخاوف من تجاوز البرلمان وضرب الحريات السياسية

حالة الطوارئ تسود تركيا والمعارضة تحذر من حكم الرجل الواحد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يوليو 2016

إسطنبول، أنقرة (وكالات)

بدأ أمس الخميس سريان حالة الطوارئ التي أعلنت عنها السلطات التركية لمدة ثلاثة أشهر، وسط مخاوف الأحزاب المعارضة الرئيسية من إجراءات «انتقامية» قد تتخذها السلطات بحق المسؤولين عن محاولة الانقلاب الفاشلة التي وقعت الجمعة الماضي.

وتقول السلطات التركية، إن حالة الطوارئ ستمكنها من اتخاذ إجراءات سريعة وفعالة ضد المسؤولين عن محاولة الانقلاب والمشاركين فيه من بعض قطاعات الجيش.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي أطلق حملة تطهير واسعة في مؤسسات الدولة منذ محاولة الانقلاب في 15 يوليو، إن إعلان حالة الطوارئ يتماشى بشكل كامل مع دستور تركيا، ولا ينتهك سيادة القانون أو الحريات الأساسية للمواطنين.

وستسمح حالة الطوارئ لرئيس الجمهورية ومجلس الوزراء بتجاوز البرلمان في إصدار قوانين جديدة وتقييد أو تعليق الحقوق والحريات عند الضرورة. وأعلن أردوغان الطوارئ في خطاب تلفزيوني بعد اجتماع لمجلس الأمن القومي أمس الأول، استمر نحو خمس ساعات.

وأكد أن اتخاذ قرار سريع بإعلان الطوارئ جاء بهدف «الحفاظ على الدولة وترسيخ الديمقراطية». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا