• الأحد 11 رمضان 1439هـ - 27 مايو 2018م

برلسكوني: أنا ضحية لنساء "شيوعيات"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 10 يناير 2013

أ ف ب

اعتبر رئيس الحكومة الإيطالية السابق سيلفيو برلوسكوني، أنه وقع ضحية لـ"ثلاث نساء قاضيات شيوعيات" حكمن عليه بدفع مبالغ كبيرة لزوجته السابقة فيرونيكا لاريو، طبقاً لما جاء في مقابلة له مع شبكة "7" التلفزيونية الخاصة.

وبحسب حيثيات الحكم، فستتقاضى مطلقة برلسكوني ثلاثة ملايين يورو شهريا، أو ما يعادل مئة الف يورو يوميا، وفقا لحكم أصدرته محكمة ميلانو أخيراً، بحسب وسائل الإعلام الإيطالية.

وأضاف برلسكوني، "انها ليست مئة الف يورو يوميا، بل مئتي ألف". مؤكداً "انه مبلغ قررته ثلاث نساء قاضيات شيوعيات نسويات ..هذه هي الحقيقة..انهن قاضيات ميلانو اللواتي يضطهدنني منذ العام 1994".

وهذا الحكم الذي صدر بعد ثلاث سنوات على انفصال برلسكوني عن زوجته، من شأنه أن يضع حدا لحرب قضائية ضروس بين الزوجين، الا ان برلسكوني قال في المقابلة مساء الاربعاء انه يعتزم الاستئناف.

واعرب ايضا في هذه المقابلة عن استعداده لعدم الترشح الى منصب رئيس الوزراء، على ان يقوم بمهام وزير الاقتصاد. وقال "رئيس الحكومة يمكنه فقط ان يعد جدول اعمال الوزراء" معتبرا انه من الاولى ان يشغل منصب "وزير الاقتصاد او وزير التنمية الاقتصادية".

ويعد برلسكوني من أغنى الأثرياء الإيطاليين، وأغنى السياسيين في هذا البلد، وفي العام 2008 صرح عن عائدات بقيمة 23 مليون يورو.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا