• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

وسط مطالبة بزيادة مناقشة واقعها الاجتماعي

صورة المرأة في السينما.. مضطهدة ومتسلطة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 أبريل 2014

ريهام صفوت (القاهرة)

دائماً تظل صورة المرأة في السينما، إما مضطهدة، أو خائنة أو متسلطة، حيث لم تتعامل السينما المصرية مع قضايا وواقع المرأة الاجتماعي بشكل أكثر قرباً، ورغم وجود العديد من الأفلام التي عبّرت عن مشاكل المرأة بشكل واقعي، مثل أفلام، الأستاذة فاطمة، والأفوكاتو مديحة، مروراً بأسرار البنات، ومذكرات مراهقة، والشوق، وركلام، وبنتين من مصر، وصولاً إلى أفلام مثل 678 الذي تناول ظاهرة التحرش، وكذلك فتاة المصنع، إلا أن هذه الأفلام لا تعدو كونها أعمالاً سينمائية عابرة، حيث فشلت في عرض مشاكل المجتمع وطرح الحلول المناسبة، وما زالت السينما تتعامل مع المرأة، باعتبارها أداة لتحريك الغرائز ومخاطبة الشهوات.

شباك التذاكر

على الصعيد الفني، يقول الناقد السينمائي أحمد كامل: كانت المرأة تشكل حالة فريدة في شخصيتها وفي الأدوار التي تقدمها على الشاشة سابقاً، وهذا ما ينطبق على جيل نادية لطفي وسعاد حسني، ويأتي بعدهما نبيلة عبيد ونادية الجندي، في استكمال مسيرة صورة المرأة التي تنافس الرجل في شباك التذاكر. وتابع: بدأ هذا الدور يتراجع مع جيل يسرا وليلى علوي وإلهام شاهين، ولم يستطعن منافسة الأجيال السابقة في تقديم دور المرأة بشكل قوي، فضلاً عن عدم قدرتهن على إقناع الجمهور في بطولات مطلقة على غرار نادية الجندي ونبيلة عبيد، وأشار إلى أن الجيل الحالي مثل منى زكي ومنة شلبي استطعن حمل الراية منكسة من جيل يسرا، ورغم أن هناك محاولات من بعضهن لاسترداد البطولة المطلقة، إلا أن جميع تجاربهن فشلت، نظراً لأن السينما تعتمد بشكل رئيسي على النجم الشاب.

السينما الحديثة

وقال الفنان محمد صبحي: إن سينما المرأة بعد الثورة لم تتعامل مع المرأة المصرية بالصورة الإيجابية الفعالة التي انتظرناها جميعاً، لافتاً أن حوالي 80 % من الأفلام الحديثة تظهر المرأة المصرية بائعة هوى، مشدداً على أن السينما في مصر تحتاج إلى ثورة على كل ذلك قائلاً: نحتاج تغيراً ثورياً حقيقياً في وزارة الثقافة وهذا ما يحتاج إلى تطهير جيد، فالثقافة سلوك، فماذا يحدث في مصر نتيجة فن مبتذل يقدم منذ سنوات عديدة دمر سلوك الشباب؟!. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا