• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

تلوث الهواء يسبب التجاعيد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 22 يوليو 2016

ترجمة: عزة يوسف

كشف بحث علمي عن أن تلوث الهواء يتسبب في الشيخوخة المبكرة لوجوه سكان المدن من خلال تسريع التجاعيد وبقع التقدم في العمر.

ووجدت آثار الأبخرة السامة على الجلد في عدد من المدن الغربية، مثل لندن ونيويورك، وكذلك في المدن الآسيوية الأكثر تلوثاً، والتي قد تكون في بعض الحالات هي السبب الرئيسي للشيخوخة، كما يرتبط التلوث بتفاقم الأمراض الجلدية، مثل الأكزيما والأرتكاريا.

وتحث الاكتشافات العلمية الآن أكبر شركات مستحضرات التجميل في العالم للبحث عن حلول، تشمل مركبات علاجية تمنع مباشرة الضرر البيولوجي، إلا أن الأطباء يحذرون من أن بعض إجراءات العناية الشائعة بالجلد، مثل منتجات التقشير بالفرك، تجعل الضرر من تلوث الهواء أكثر سوءاً.

ووفقاً للموقع الإلكتروني لصحيفة ذا جارديان فمن المعروف أن الهواء السام يتسبب بالفعل في ملايين الوفيات المبكرة بسبب أمراض الرئة والقلب، بل والسكري ومشاكل الصحة العقلية، ولكن ربما التأثير الأكثر وضوحاً له، هو الأضرار التي يلحقها بالجلد.

وقال البروفيسور جان كروتمان، المدير بمعهد البحوث لايبنتز للطب البيئي في ألمانيا إنه رغم أن ضرر الأشعة فوق البنفسجية كان هو الموضوع الرئيس في مناقشات حماية الجلد خلال السنوات 20-30 الماضية، فإن تلوث الهواء سيكون هو الشاغل الأكبر على مدى العقود القليلة المقبلة.

وأظهرت أحدث دراسة أن ثاني أكسيد النيتروجين NO2 يزيد أيضاً من شيخوخة الجلد، حيث قام الباحثون بدراسة الناس في كل من ألمانيا والصين واكتشفوا أن بقع العمر على وجوههم زادت بنسبة 25٪ مع زيادة التلوث نسبياً، كما تعاني أجزاء شاسعة في المملكة المتحدة من مستويات عالية بشكل غير قانوني من ثاني أكسيد النيتروجين لاسيما لندن.

وأضاف كروتمان أن عوامل أخرى تساهم في شيخوخة البشرة بالطبع، مثل التعرض للأشعة فوق البنفسجية، والتغذية، والتدخين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا