• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

أكد أن الصالح العام وراء استئناف الدوري

خالد عبدالعزيز: الرياضة المصرية ستعود رغم أنف الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 أبريل 2015

تولى مهمة قيادة وزارة الشباب والرياضة المصرية في ظروف غاية في الصعوبة، حيث تعيش الرياضة في بلاد الفراعنة أصعب مراحلها على الإطلاق، فالرياضة بمفهومها الحقيقي غائبة، والجماهير لا وجود لها في مدرجات الملاعب، والموت يحيط بالجميع من كل مكان بعدما تكررت الحوادث في مدرجات الملاعب والصالات، في ظل الإرهاب الأسود الذي يحاول بث الرعب في نفوس الجميع. أياد خفية تعبث بمستقبل رياضة هذا البلد العريق، تارة داخل المستطيل الأخضر وأخرى خارجه، كل هذا جعل من قدوم المهندس خالد عبدالعزيز على رأس الرياضة المصرية، أمراً صعباً حيث جاء محملا بهموم كثيرة أهمها استمرارية الأنشطة في ظل ما يدور حولها، والسعي الدائم نحو تنشيط دور الشباب الذي يمثل القوام الأعظم للمجتمع المصري.

حوار (مصطفى الديب)

وواجهالوزير الذي جاء من قلب الوسط الرياضي الكثير من الصعوبات إلا أن إصراره فاق التوقعات، ونشاطه تفوق على الرياضيين أنفسهم، يجري هنا وهناك من أجل مصر وشبابها، وحتى يستعيد الفراعنة مكانتهم على الساحتين القارية والعالمية مجدداً في مختلف اللعبات والأنشطة الرياضية.

«الاتحاد الرياضي» حرص على لقاء مهندس الشباب والرياضة المصرية، للتعرف منه على كل كبيرة وصغيرة عن الواقع الذي تعيشه رياضة هذا الجزء الغالي على نفوس الجميع في أنحاء الوطن العربي.

تحدث وزير الشباب والرياضة في بلاد النيل بصراحة يحسد عليها، خلال حوار خاص تطرق فيه للعديد من الأمور التي تخص الرياضة العربية بشكل عام والمصرية بشكل خاص، وأبدى إعجابه الشديد بالنجاحات التي تحققها الإمارات على الصعيد الرياضي، كما أكد أن مصر ليست غريبة على الخليج وليست هناك أية موانع لدراسة أي دعوة للمشاركة في الأعراس الخليجية على رأسها كأس الخليج في حال تم توجيهها.

«محاربة الإرهاب» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا