• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

حسب دراسة أجرتها بالتعاون مع «كربون دبي»

«مواصلات الإمارات»: 265 ألف طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون العام الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 يوليو 2016

شروق عوض (دبي)

بلغت انبعاثات الغازات الدفيئة الناجمة عن الأنشطة المختلفة لمؤسسة مواصلات الإمارات 265 ألفاً و70 طناً من مكافئ ثاني أوكسيد الكربون (tCO2e) خلال العام المنصرم (2015)، وذلك حسب دراسة أجرتها المؤسسة بالتعاون مع مركز دبي المتميز لضبط الكربون «كربون دبي»، وفق ما ذكرته فريال توكل، المدير التنفيذي لدائرة الخدمات المؤسسية.

وأوضحت توكل أن انبعاثات الغازات الدفيئة توزعت بصورة رئيسية في الانبعاثات المباشرة الناجمة عن أسطول المركبات التابعة للمؤسسة، ومولدات الديزل التابعة لها والموجودة في المناطق النائية، اضافةً الى تفريغ غاز التبريد من الوحدات التبريدية للمركبات المملوكة للمؤسسة، وشكلت الجزء الأكبر من البصمة الكربونية للمؤسسة، كون النشاط الرئيسي للمؤسسة هو قطاع المواصلات، حيث بلغ إجمالي انبعاثات هذا النطاق 258,285 طن من مكافئ ثاني أكسيد الكربون، وتشكل نحو 97.4% من مجموع الانبعاثات، منها 221,623 طن ناتجة عن أسطول مركبات المؤسسة وحده.

ولفتت إلى أن الزيادة في البصمة الكربونية للمؤسسة مقارنة بالعام الماضي بلغت 13%، حيث ازدادت انبعاثات النطاق الأول الناتجة عن أسطول المركبات بنسبة 13% ما بين عامي 2014-2015.

وذكرت أنه بالنظر إلى طبيعة خدمات مواصلات الإمارات وأدوارها، ونوعية الفئات المستفيدة من خدماتها لا سيما طلبة المدارس، والجهود التوعوية المكثفة التي تبذل لصالحهم، فإن منظومة البيئة والسلامة والصحة المهنية والسلامة المرورية على الطرق، تشكل جزءاً محورياً من جهود المؤسسة في مجالات المسؤولية المجتمعية، لا سيما جهودها الراسخة تجاه تقليل الكلفة البيئية لعملياتها عبر العديد من المشاريع النوعية التي أطلقتها، علاوةً على مبادرات كثيرة تترجم حرص المؤسسة ومقدار التزامها بأهدافها البيئية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض