• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  06:09     مصدران: منتجو النفط المستقلون سيخفضون الإمدادات بنحو 550 ألف برميل يوميا في اتفاق مع أوبك        07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

المقاهي الثقافية تستعيد ألقها في أيام الشارقة التراثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 أبريل 2015

ماجد الحاج (الشارقة )

شهد مقهى الأيام الثقافي الذي ينظمه معهد التراث بالشارقة ضمن فعاليات «أيام الشارقة التراثية» التي افتتحت أمس الأول وتستمر حتى 24 أبريل الجاري، أمسيتين تراثيتين حضرتهما بشرى السعدي رئيس لجنة المقاهي الثقافية وعدد من الباحثين والمختصين من ضيوف وزوار أيام الشارقة التراثية.

قدم الأمسية الأولى الشاعر والإعلامي البحريني حسن كمال وأدارها الباحث التراثي عبد الجليل السعد، وشهدت الأمسية حضوراً مميزاً من الإعلاميين والمهتمين بالتراث، وقال حسن كمال، إن الأغنية الشعبية البحرينية تعتبر عاملاً أساسياً لتنمية الفرد، إذ إنها تؤدي دوراً أصيلاً في بناء الشخصية وتسهم في خلق تنشئته الاجتماعية، فهي تسهم في التعريف بالتاريخ الشفاهي للأمة، كما تسهم في تنمية الوعي الثقافي للإنسان في جميع مراحله، مشيراً إلى بدايات الأغنية الشعبية البحرينية مقارناً بداياتها بالأغنية الشعبية الخليجية وموضحاً أهم الخصائص لها ومعدداً روادها منذ البدايات.

وتناول الباحث والأديب السعودي عبدالعظيم آل شلي في الأمسية الثانية التي أدارها إبراهيم العوضي، إشكالية الصورة من خلال تطوافه عبر سرد قطعة أدبية أخذ فيها الحضور في رحلة جمالية مع أشكال الصورة المتعددة.

وتطرق الباحث إلى صفات الصورة في جميع مراحلها، موضحا أهميتها التي شكلت جزءاً مهماً من حياة الإنسان، فهي تتأرجح بين ماهو شخصي أو انطلوجي، فهي تجسد بشكل ما، الآخر سواء عبر المرآة أو ظله، كما شكلت حضوراً في شتى العلوم كالرياضيات والفيزياء والطب والتنجيم وغيرها، لافتاً إلى أن الصورة أثارت اهتمام المذاهب الدينية والاتجاهات الجمالية والفلسفية المختلفة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا