• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بخاري: سنخلص نيجيريا سريعاًمن إرهاب «بوكو حرام»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 أبريل 2015

أبوجا (أ ف ب)

تعهد الرئيس النيجيري المنتخب محمد بخاري مساء أمس الأول بترحيب دولي « بتخليص بلاده من إرهاب حركة بوكو حرام المتمردة، وطرح نفسه موحداً للشعب النيجيري، فيما أصدر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف بالإجماع قراراً يدعو المجتمع الدولي إلى دعم نيجيريا بشكل أكبر لمواجهة الحركة».

وقال بخاري أمام أنصاره في أبوجا، بعد إعلان فوزه بانتخابات الرئاسة رسمياً، «يمكنني أن أؤكد لكم أن بوكو حرام ستشعر سريعاً بقوة إرادتنا الجماعية والتزامنا بأن نخلص الأمة من الإرهاب وأن نرسي السلام فيها». وأوضح «لن ندخر جهدا لهزيمة إرهاب بوكو حرام».

وأشاد بخاري بسلفه المنتهية ولايته جودلاك جوناثان و«ميزاته كرجل دولة» ودعاه إلى «نسيان المعارك السابقة وخلافات الماضي» وطمأنه بأنه لن يلاحقه بتهمة الفساد. وقال «إن بلادنا انضمت إلى مجموعة الأمم التي تبدل رؤساءها عبر صناديق الاقتراع في انتخابات حرة ونزيهة». ووعد بتشكيل حكومة لكل النيجيريين تطبيق الديمقراطية ودولة القانون.

وكان قد انتقد بشدة إدارة جوناثان خلال الحملة الانتخابية متهما إياها بالفساد. واختار حزبه «مؤتمر كل التقدميين» مكنسة شعاراً لحملته لإثبات إرادة التخلص من الفساد وانعدام الأمن. لكنه قال الآن «لنقل الأمور بوضوح: على الرئيس جوناثان ألا يخاف مني».

أما جوناثان، فقال، في بيان أصدره في أبوجا «وعدت هذا البلد بإجراء انتخابات حرة وعادلة وأوفيت بوعدي، لأن أي طموح شخصي لا يوازي دم أي نيجيري».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا