• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

صراع ملتهب لحسم صدارة «الرابعة» الليلة

«الفرسان» يستطلع «هلال الـ 16» بمعنويات «الأفراح المحلية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 أبريل 2014

معتز الشامي (دبي)

يلتقي الأهلي بطل دوري الخليج العربي، ضيفه الهلال السعودي في الساعة الثامنة والنصف مساء اليوم، على ستاد راشد، في إطار الجولة الخامسة بالمجموعة الرابعة، لدوري أبطال آسيا لكرة القدم، ويعتبر لقاء اليوم، بمثابة صراع ساخن بين الفريقين، على أمل حسم صدارة المجموعة «الحديدية» التي تشهد منافسة قائمة بين جميع الفرق الأربعة التي تضمها، والتي تتقارب حظوظها لنيل إحدى بطاقتي التأهل إلى دور الـ 16 للبطولة.

يدخل «الفرسان» اللقاء منتشياً بلقب دوري الخليج العربي، وهو ما يعول عليه الجهاز الفني بقيادة كوزمين لمنح لاعبيه الدفعة المعنوية والنفسية والفنية اللازمة في مواجهة عملاق آسيوي بحجم «الزعيم» السعودي، الذي حضر إلى دبي في إطار رحلة البحث عن الأمل الأخير، بعدما خرج من موسمه المحلي دون أي ألقاب، وهو الذي يوجد على منصات التتويج بشكل مستمر منذ عام 2007.

ويصب وضع «الأزرق» المتراجع في مصلحة« الأحمر» إذا ما أجاد لاعبوه استغلال ذلك اليوم، وإحكام السيطرة على المباراة بفعل أفضلية الأرض والجمهور، حيث يتصدر الأهلي المجموعة برصيد 6 نقاط من فوز و3 تعادلات، ولم يخسر «الأحمر» حتى الآن في البطولة القارية التي يدخلها بدوافع كبيرة للمنافسة على التأهل إلى أدوارها النهائية، وسجل هجوم الأهلي 5 أهداف بينما تلقت شباكه 4 أهداف، وهو بذلك أصبح الدفاع الأفضل في المجموعة، بينما حل الهلال في الترتيب الثاني برصيد 5 نقاط وهو رصيد السد القطري نفسه، ولكن فارق الأهداف يصب في مصلحة «الزعيم» الذي سجل 11 هدفاً جعلته صاحب الهجوم الأفضل، ويحتاج الأهلي إلى الفوز فقط على الهلال لضمان تأهله رسمياً إلى الدور الـ 16 للمرة الأولى في تاريخه، بغض النظر عن نتيجة مباراته الأخيرة مع السد في الدوحة في ختام منافسات المجموعة.

ويسعى الأهلي لكتابة تاريخ جديد اليوم أمام الهلال، خاصة في ظل السجل السيئ من تاريخ المواجهات القارية بين الفريقين، حيث سبق للهلال أن تفوق على الأهلي مرتين في دبي 3-1 في نسخة 2009 و3-2 عام 2010، ويراهن «الأحمر» على قوة تشكيلته الحالية التي لم تخسر حتى الآن في البطولة، وكانت قريبة من تحقيق فوز تاريخي على الهلال في لقاء الذهاب في الرياض، عندما تقدم بطل الإمارات بهدفين لخيمنيز وجرافيتي، قبل أن يتعادل أصحاب الأرض بهدفي ناصر الشمراني.

كما يراهن الأهلي على معنوياته المرتفعة، بعدما توج الخميس الماضي بلقب دوري الخليج العربي للمرة السادسة في تاريخه، قبل ثلاث مراحل من ختام البطولة، وبالتالي يؤكد موسمه الاستثنائي بالتأهل قارياً الذي يكون أكبر دفعة معنوية له قبل مباراته مع الجزيرة في نهائي كأس الخليج العربي السبت المقبل، وتمكن قوة الأهلي في الثلاثي الأجنبي جرافيتي وهوجو وسياو بينما لم يتحدد الموقف الأخير بالنسبة لخمينيز الذي أصيب قبل أسبوعين بشد في العضلة الخلفية، كما تعج الصفوف بصفوة اللاعبين المواطنين، بوجود المدافع المخضرم بشير سعيد والسداسي الدولي وليد عباس وعبدالعزيز صنقور وعبدالعزيز هيكل وماجد حسن وأحمد خليل وإسماعيل الحمادي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا